الله يحييك معنآ هـنـا

                      

      


 
العودة   منتديات روح الفاتن > ✎ رُوح حصريّـات إبداعـات الأعضـاء ✎ > حصريّة قصصك ✎
 

حصريّة قصصك ✎ روايات وقصص ومقالات بأقلامنا ( هُنا يمنع المنقول )

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-27-2019   #1
 
الصورة الرمزية نبض المشاعر
 

افتراضي عقوم التنهات ... الجزء الثالث (الأخير)

تم إطلاق سراح أبو رغد بعد أخذ بصماته وأقواله ومعلوماته، وما إن
وصل بيته ... حتى إتصل بوالدة سطام ليخبرها عن إبنها ... قالت: لقد
أدركت من الرؤيا أنه قد أصيب بمكروه .. ولا تعلم بحجم قلقي عليه

أخبر أبو رغد بأن عليها ألا تحمل همّه ... وأنه سيقوم بمساعدته
وما إن أغلق السماعه حتى أتصل به أحد أفراد الشرطه يخبره بأن
عليه أن يأتي لإستلام سيارته بعد تفتيشها في البحث الجنائي ...
وصل في اليوم التالي ، فبادرت الشرطه بالقبض عليه وسجنه في
توقيف مدينة رماح لشبهة جنائية أخرى على سيارته وجاري التأكد
من المعلومات الواردة عليها ... في هذه الأثناء رن هاتف جواله
ليجد والدة سطام تبكي وتخبره أن الناس يقصون عن إبنها
قصص لا يستوعبها عقل بأن قد هرب مع عشيقته بعد أن رمى
زوجها في الصحراء وآخرون يقولون إختطفها وفعل ما فعل وغير
ذلك من الأقاويل
... فهدأ أبو رغد من روعها وقال: لقد أصابني ما
أصابه من إفتراء الناس وأنني معه في إختطاف عائلة أبو حسام
ورميهم في الصحراء
... وما إن أخبرها بأنه بنفسه مع أبو حسام
سيبرئون ساحة إبنها دعت له ثم ودعته ... وتوالت الاتصالات على
أبو رغد ممن يستفسر عن حقيقة ما جرى حتى أطفئ جواله بنفاذ
الشحن وبعد دقائق يدخل عليه رجلان مدنيان في التوقيف ويطرحان
عليه الأسئلة ثم شاهد مقطع مُصوّر لسيارته وهي تقتحم محمية
وعول في المملكة وينزل منها شابين يخرجان بندقيه فيقتنصان غزالاً
ثم يركضان إليها ويحملنها في سيارته ويهربان بها لكن لوحة السيارة
طوال التسجيل لم تكن واضحه فسأل عن وقت حدوث ذلك ... فأخبره
أن هذا التسجيل قبل سنه ... وكأن إجابة المسئول قد اراحته ... لأنه
إشترى هذه السيارة قبل 8 أشهر وبعد أن أثبت ذلك قال له المسئول:
أعتذر منك ولو كنا قد دوّننا رقم اللوحة لعرفنا من المتسبب وبمحض
الصدفه حين أردنا التأكد من بيانات سيارتك خرجت لنا تلك المعلومه
من جهاز البيانات الأمنية
... وأتصل المسئول بجهة الرصد الأمني
وطلب منهم البحث عن صاحب السيارة السابق وإستدعاءه ... وحين
طلب أبو رغد شاحن لهاتفه أهداه المسئول شاحن خارجي هدية منهم
له مع إعتذارهم بما حدث ... وما إن وضع جواله في الشاحن وأعاد
تشغيله حتى رن جواله من جديد نظر فإذا هو منزله والمتحدث رغد
إبنته ... أدرك أبو رغد أن زوجته قد وضعته على المكبر ... قالت
رغد: أبوي الناس يتكلمون فيك ... قال: طمني أمك ... علمي غانم
وأنا يا بابا ما تغيّرت أحبكم كلكم
... فأغلقت أم رغد الهاتف ... وهي
حين تفعل ذلك تدرك أن أبو رغد صادق وتخاف أن يطلب من إبنته
أن يتحدث لأمها ... عرف أبو رغد أن رسالته قد وصلت وأن زوجته
لن تتأثر بكلام الناس ... فأرسلت من جوالها كلمة (الله يحفظك) ...
إبتسم أبو رغد بأجمل كلمه دائماً ترددها له حين يغادر بيته ... بسرعه
حمل نفسه وتوجه للمستشفى الذي يعالج فيه صديق عمره ... وجد أن
هناك أناس زاروا المستشفى قبله لغرض الحصول على أي معلومه
عما حدث لسطام والكل منهم يريد أن يستأثر بأول تعليق على جديد
أو حقيقة ما يحدث ... ورفض مسئولي المستشفى السماح له بدخول
المستشفى ... وبعد دقائق يتصل فيه ضابط التحقيق معه ليخبره أن
هناك أوامر عليا برفع وتيرة مستوى البحث عن حسام تصل إلى
طائرتين وزيادة فرق البحث بــ(50) سيارة بحث و 14 طائره صغيره
مسيّرة خاصة لتصوير تلك المناطق غير ما يقوم به بعض المواطنين
المتبرعين للبحث عن حسام
... ورغم حماس أبو رغد للبحث إلا أن
الإرهاق أعاده لمنزله كي يرتاح ... ووسط غفوته تأمل زوجته
لملامح الإرهاق على وجهه رن جواله فبسرعه أجاب ... لتدرك
زوجته أنه ينتظر بأحرّ من الجمر أي خبر عن حسام ... ف بشره
الضابط بأنهم وجدوه في خيمة سوداني مسئول عن أبل ترعى في تلك
المنطقة ... وقد قام السوداني بوضع زيت زيتون في فم حسام حتى لا
يلتصق لسانه ... وكان يمسح يدي ورجلي حسام بماء في فوطة ليشعر
جسم حسام بالانتعاش
... غضب الضابط من السوداني وقال لو
تدري كم بشر وسيارات تبحث عنه الآن
... حملوا حسام للمستوصف للفحص
ثم للمستشفى بعد أن تحسنت صحته وبرفقتهم سياره أخرى
تنقل جثه وجدوها بالصحراء ولا يعرف من صاحبها وبعد عرضها
على مختبر الطب الشرعي وجدوه عامل قدم إلى الرياض وتلقفه
راعي غنم من المطار على أنه كفيله ووضعه ليحرس غنمه فهرب
العامل وفي الطريق توفي ... وصلوا أثر العامل ومن أين جاء ...
وعرفوا المكان الذي كان به ووجدوا أبناء راعي الغنم وتم إلقاء
القبض عليهم وأنكروا بوجود عامل عند والدهم وبعد فحص محتويات
المكان الذي كان يتواجد به العامل أثبتت الدلائل أن بصمات العامل
في كل مكان وأطلقوا سراح الأبناء بعد أن قبضوا على والدهم
واعترف الرجل أنه لم يقصد إيذاء الرجل .. فتطلب الأمر بيع جميع
أغنامه لتسليم مبلغ الدّيه وسيارته ومصادرة بعض أمواله وإرسالها
لأهل العامل ... وأمرت المحكمه بسجن الرجل عشر سنوات لتسببه
في وضع العامل بمكان يصعب الوصول إليه مما تسبب في وفاته
ولا تزال المحكمة تنظر في محاكمته في قضية إستغلال نفس بشريه
في أعمال لم يقبل بها العامل وهو ما جعله يحاول الهرب مما عرضه
للوفاة ... وممثل الادعاء العام يشترط مبلغاً مالياً بديلاً عن زيادة مدة
سجنه
... وبعد أن إنتهى الضابط من حديثه قال أبو رغد: أبيك تسمح
لي بزيارة صديقي
... وعده الضابط بذلك ... فأغلق الهاتف ... وفجأه
يأتيه إتصال من نفس الضابط يخبره أن وزير الداخليه أمر بصرف
100 ألف ريال له ولصديقه سطام 250 ألف و5 آلاف لكل من شارك
في البحث و70 ألف للسوداني و200 للمجموعة التي ساهمت في
إنقاذ الأطفال
... شكره أبو رغد على هالمعلومات التي بشّره بها
فركب سيارته وأشغل جهازه اللاسلكي ليستمع تهنئة الباحثين بهذه
المناسبه ليتفاجأ بعائله أخرى تائهه في عقوم التنهات !!!
أنتهت القصه ولم ينتهي مسلسل الفقد ..... تحيتي لكم

التوقيع:


سقى الله زمان راح ولا ظنتي بيعود
زمان المنتدى اللي خذا قلبي واشقاني

التعديل الأخير تم بواسطة نبض المشاعر ; 09-27-2019 الساعة 12:53 PM.
نبض المشاعر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-27-2019   #2
 
الصورة الرمزية عبدالعـزيز
 

افتراضي رد: عقوم التنهات ... الجزء الثالث (الأخير)

[justify]

أخي العزيز القاص الرائع نبض المشاعر : كنتُ أنتظرُ بلهفةٍ شديدةٍ الجزء الأخير من هذه القصة المشوقة ، كنتُ أخمِّنُ حدثاً ، وأتفاجأُ بحدثٍ آخرَ لم يخطرْ لي على بال .

أخي وصديقي العزيز نبض : أنت قاصٌّ رائعٌ ، تُجيدُ سرد الأحداث ، بشكلٍ متقنٍ ، ورسم الدهشة على محيَّا القارئ من نقله من حدثٍ لحدثٍ دون الإخلال بترابطها .

أنتَ مبدعٌ ، ومبدعٌ ، ومبدعٌ حتى الثمالة .

متابعوا قصتكَ ألا يستحقون هديةً (قصةً أخرى مماثلةً لهذه) ؟[/justify]

التوقيع:
عبدالعـزيز غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-28-2019   #3
 
الصورة الرمزية الفاتن
 

افتراضي رد: عقوم التنهات ... الجزء الثالث (الأخير)

مبدع نبض
بجد ب اسميك حكاوتي تحديث 2019
سلم بنانك وفيضك المعطاء

التوقيع:



هناكَ رئــه ثالثهَ ليَ اتنفس بهاَ .
وهيَ [ رووح الفاتن ]

آفضَلْ مِنَ يُدآفِعُ
عِنكَ فِ غيآبِكَ هيُ أخَلآقِك

صراحه هنا حياكم


الفاتن غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-28-2019   #4
 
الصورة الرمزية نبض المشاعر
 

افتراضي رد: عقوم التنهات ... الجزء الثالث (الأخير)



أخوي عبدالعزيز
على هالكلام الجميل منك والذي في الحقيقه
أوصل المعنويات والمشاعر عندي إلى درجة الإحتفال
ووعد مني اليوم سأكتب قصه غريبه شوي
رغم أن أهل الأرض كلهم عايشوا أحداثها إلا ما ندر
وبمشيئة الله تنزل اليوم ... أسمها (حب لا ينتهي)
أتطلع لتقييم الجميع عليها وأخصّك أنت وأخت الفاتن
لازم يسرني تواجد تعليقكم عليها .... لو تكرمتم
أتصل عليها .. رقم جوالها (999) إذا رد عليك أحد قل له :
عطني الفاتن وانت ما تشوف الدرب .... وهو مهوب مقصر معك
(أمزح)

لك مني كل الشكر والإمتنان والمحبة والتقدير

التوقيع:


سقى الله زمان راح ولا ظنتي بيعود
زمان المنتدى اللي خذا قلبي واشقاني
نبض المشاعر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-28-2019   #5
 
الصورة الرمزية نبض المشاعر
 

افتراضي رد: عقوم التنهات ... الجزء الثالث (الأخير)



القادم بمشيئة الله أجمل يا الفاتن
لا يزال الوقت ما يخدمني أتفرغ لهالمنتدى


وفيه شي ثاني بعد!! ........ أبي (ميرندا)
الله يوفقك والف شكر على هالتواجد رغم مشاغلك

التوقيع:


سقى الله زمان راح ولا ظنتي بيعود
زمان المنتدى اللي خذا قلبي واشقاني
نبض المشاعر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-06-2019   #6
 

افتراضي رد: عقوم التنهات ... الجزء الثالث (الأخير)

الحمد لله على تبرئة المتهمين وسلامة حسام
ومبروك المكافئات
مع اني عارف خفايا الأمور بمثل هذه الحالات لكون هذا المجال عارفين كل مايدور فيه
أيام العمل .
نبض ابدعت في سرد قصة ابو رغد مع اني لا اظنه ان يعود لمساعدة احد بعد هذه الأحداث ههههه

لك تقديري واعجابي + ختم

التوقيع: يا صاحبي خذها سواليف ومــزوح
دنياك ياضايـــق, تــرهــــا محـــدوده


باكر رحيل ويرحل الجســم والروح
وعمرك مْقَــدّر واللـيــال معــدوده

الغريب


نورتي التوقيع ي Meral
الغــــريب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-09-2019   #7
 
الصورة الرمزية نبض المشاعر
 

افتراضي رد: عقوم التنهات ... الجزء الثالث (الأخير)



أخوي الغريب ..... قبل الرد على تعليقك ... أود أن
أبارك لك على توليك الإشراف على هذا القسم
وأقولها لك بكل أمانه أنت خيرٌ ممن سلف وليس
خير خلف لخير سلف .... وإن كانت معاناة الوالد يرحمه الله
مع المرض قبل سنه ونصف وحتى بعد وفاته أبعدتني كثيراً
عن المنتدى وعدم التفرغ له جعلت القائمين على المنتدى
أن يستبدلوني بمن هو خير مني ويشكرون جزيل الشكر على
ذلك وما قصدوا إلا راحتي وفقهم الله في ظل هذه الظروف

لنعد إلى تعليقك :
سأخبرك بشيء لم أتحدث به من قبل إلا في مجلس عائلي
كان يعمل معنا أحد الأمريكيين وطلب مني أن أحمله في
جوله في الرياض لإلتقاط بعض الصور عنها ... وحين توقفنا
في كوفي في منطقة البجيري وأخذنا نتحدث ... طلب مني
طلباً غريباً وهو كيف يستطيع التعرف على فتاة سعوديه
وحين لاحظ الشرر يتطاير من عينيّ ... إبتسم وقال : هناك
شيئاً لا أجده إلا في السعوديه ... وهو أن جميع الشباب هنا
يعتبرون أن الفتيات السعوديات أخواتهن ... قلت له : هذا من
ديننا الإسلامي ... قال: لو طلبت مثل هذا الشيء في أكثر
البلدان الإسلاميه لأتصل بها حالاً ... أنتم يا (نبض) شعب يجمع
الكرم والشهامة والفزعه والنخوة أنتم شعب تغارون على كل
سعوديه ... المشكله أن صورتكم في أمريكا تعكس غير ذلك
إنتهت القصه .... وما جعلني أسردها لأثبت لك أن أبو رغد لو
تكرر معه ما حدث أو سطام الذي تعرض لطلق ناري ... سيعيدون الكرّه
تحيتي وتقديري ومحبتي لك يا الغريب

التوقيع:


سقى الله زمان راح ولا ظنتي بيعود
زمان المنتدى اللي خذا قلبي واشقاني
نبض المشاعر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-10-2019   #8
 

افتراضي رد: عقوم التنهات ... الجزء الثالث (الأخير)

يبارك بعمرك وكلنا هنا اخوه لا تفرق بيننا المسميات ولا التكليفات

رحم الله والدك ووالداي , وجميع اموات المسلمين

اما بخصوص ابو رغد وخويه سطام , تعليقي كان مجرد دُعابه

لأنني اعرف ربعي جيداً

لا تمنعهم الاحداث من القيام بمساعدة من احتاج لها .

لك كل تقدير واحترام

التوقيع: يا صاحبي خذها سواليف ومــزوح
دنياك ياضايـــق, تــرهــــا محـــدوده


باكر رحيل ويرحل الجســم والروح
وعمرك مْقَــدّر واللـيــال معــدوده

الغريب


نورتي التوقيع ي Meral
الغــــريب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
(الأخير), الثالث, التنهات, الجزء, عقول
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
آثار البراءه .... (حصري) الجزء 2 الأخير نبض المشاعر حصريّة قصصك ✎ 8 09-28-2019 06:30 PM
عقوم التنهات ... الجزء الثاني نبض المشاعر حصريّة قصصك ✎ 15 09-27-2019 12:30 AM
عقوم التنهات ... الجزء الأول (حصري) نبض المشاعر حصريّة قصصك ✎ 17 09-26-2019 06:15 PM
قلوب نتمنى ......... ألا تخفق (الجزء 6 الأخير) نبض المشاعر حصريّة قصصك ✎ 5 08-26-2019 06:53 PM
حياة على صهوة الزمن (الجزء 4 الأخير) نبض المشاعر حصريّة قصصك ✎ 6 08-26-2019 06:48 PM


Loading...


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir