الله يحييك معنآ هـنـا

                      

      


 
العودة   منتديات روح الفاتن > ۩ رُوح الفـاتن الإسلآميّـة ۩ > ۩ الــديـــن المُـبين
 

۩ الــديـــن المُـبين يختصّ بالمواضيع الإسَلامية والجماعه وحبيبنا صلى الله عليه وسلم ( مذهب أهل السنّة والجمَاعة )

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-16-2019   #1
 
الصورة الرمزية لصمتي حكاية
 

افتراضي اطمنئان القلب

بسم الله، والحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم
موضوعنا اليوم مع حضراتكم أيها الأعزاء الأجلَّاء بعنوان:
"إذا اطمأنت القلوب هدأت النفوس".
قال سبحانه وتعالى: ﴿ خُلِقَ الْإِنْسَانُ مِنْ عَجَلٍ ﴾ [الأنبياء: 37]
وقال العليم القدير: ﴿ وَكَانَ الْإِنْسَانُ عَجُولًا ﴾ [الإسراء: 11]
فالإنسان بطبيعته عجول، والنفس الإنسانية بطبيعتها عجِلة، فالله سبحانه وتعالى
من أسمائه الحسنى الحليم، ومعنى الحليم: الذي لا يعجل على عباده، فيُعاقبهم على ذنوبهم
لذا لا بد للإنسان أن يتصف بهذه الصفة، ويُعوِّد نفسَه عليها حبًّا في الله تعالى.

قال الشاعر:
وهو الحليمُ فلا يُعاجِل عبدَه *** بعقوبة ليتوبَ من عصيانه

فالاستعجالُ خُلُقٌ مذمومٌ يُنافي آداب دين الإسلام الحنيف
والتأنِّي خُلُقٌ محمودٌ في آداب دين الإسلام.
انظر إلى حلم الله تعالى على مَن استعجلوا بعذابه في آيات كثيرة، نذكر منها ما تيسَّر
قال سبحانه وتعالى: ﴿ أَفَبِعَذَابِنَا يَسْتَعْجِلُونَ * أَفَرَأَيْتَ إِنْ مَتَّعْنَاهُمْ سِنِينَ ﴾ [الشعراء: 204، 205]
انظر إلى حلم الله تبارك وتعالى، هؤلاء يستعجلون عذابَ الله، فيرد عليهم الحليم ويقول:
﴿ أَفَرَأَيْتَ إِنْ مَتَّعْنَاهُمْ سِنِينَ ﴾، إذا العبرة بالنتائج، فلماذا نستعجل، ولماذا نُضيِّق
على أنفسنا وعلى غيرنا؟ لِمَ الاستعجال والتسرُّع لشيء أردتَه أو لشيء تُريده؟ فالحلم
والأناة خَصْلتان يُحبُّهم الله في العبد؛ قال النبي صلى الله عليه وسلم لأشج عبد القيس:
((إن فيك خَصْلتين يُحبُّهما الله، الحلم والأَناةُ))، فكن حليمًا ولا تستعجل
وكن رفيقًا، واعلَم أن الله يُحبُّ الرفق واللين في شؤونك كلها؛ قال صلى الله عليه وسلم:
((إن الله يُحِبُّ الرِّفْق في الأمر كله))؛ رواه البخاري.
ومن معالجة آفة الاستعجال: أن تأخذ الأمور بحكمة وبهدوء وبرويَّة، ومن معالجة الاستعجال
وهو أساسها وأوَّلُها: التربية والتكوين، فالفرد منا - وكذلك الأُمَّة - يحتاج إلى تربية وتكوين
تُمكِّنه من تمييز ما يحتاج إلى عجلة، وما يحتاج إلى أناة، بحيث يستطيع أن يضع الشيء في موضعه.
فمن كان عجلته زائدة عن القدر اللازم، فليُعوِّد نفسه أن يكون حليمًا، ومن أعطاه
الله الحلم والأناة فتلك سجيَّةٌ عظيمةٌ ومنَّةٌ كُبرى، فليشكُر الله عليها.
فالسكينة والطمأنينة من أعظم صفات المؤمنين، وبذكر الله تطمئنُّ القلوب
وإذا اطمأنَّت القلوب هدأت النفوس.
اللهم صلّ على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

محمد حسين حسن
إذا اطمأنت القلوب هدأت النفوس

التوقيع:
لصمتي حكاية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-26-2019   #2
 
الصورة الرمزية الملكة لمى
افتراضي رد: اطمنئان القلب

جزاك الله كل خير
على هذا الموضوع القييم
بارك الله فيكِ وعافاك
سلم لنا طرحكِ المفيد
وسلم لنا ذوقــــك
جزاك الله خيراعظيما
وجعل ماقدمتيه
في ميزان حسناتك

الملكة لمى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-06-2019   #3
 
الصورة الرمزية لصمتي حكاية
افتراضي رد: اطمنئان القلب

بارك الله فيك

التوقيع:
لصمتي حكاية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-14-2019   #4
 
الصورة الرمزية هيبـة ملـك ♔
افتراضي رد: اطمنئان القلب

الله ينور قلبك بالعلم والايمان
ويشرح صدرك بالهدى واليقين
وييسر امرك ويرفع مقامك فى العلين
ويحشرك بجوار النبى الامين
تقبل مرورى

هيبـة ملـك ♔ متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-15-2019   #5
 
الصورة الرمزية انبثاقة فجر
افتراضي رد: اطمنئان القلب

يعطيك العافيه

التوقيع:
انبثاقة فجر متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-15-2019   #6
 
الصورة الرمزية عيونك دنيتي
افتراضي رد: اطمنئان القلب

جَـزَُيَتّ..خٍ ـيـْرٍ..اْلًجِ ـزًٌآآءٍ
أسْع‘ـدَ..الله.. قَلِبِكْـ .. وَشَرَحَ.. صَدِرِكْـ
وأنَــــآرَ..دَرِبــكْـ .. وَفَرَجَ.. هَمِكْـ
وجَعَ‘ـلَ ..الله..مآآأَفًدٍتًُنآآبٍـهًُ.. فِي..مُيزَآإنْ..حَ ـسَنَـآتِكـ
وشَفِيعْ.. لَكِـ..يَومَ..الحِ ـسَــآإبْ
أَسًٌعٍِ ـدًّنْيٍِ.. المَرٌوُر.. فُِي ..مُتَصَفِحِ ـكْـ.. العَ ـطِرْ
بَحِ ـفْظْ.. الرَحَمَــــن

التوقيع:


ربي لاتذرني فردا وأنت خير الوارثين



عيونك دنيتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-18-2019   #7
 
الصورة الرمزية الفاتن
افتراضي رد: اطمنئان القلب

بارك الله فيك
والله يجزاك الف خير علئ جلبك
الممميز

التوقيع:



هناكَ رئــه ثالثهَ ليَ اتنفس بهاَ .
وهيَ [ رووح الفاتن ]

آفضَلْ مِنَ يُدآفِعُ
عِنكَ فِ غيآبِكَ هيُ أخَلآقِك

صراحه هنا حياكم


الفاتن غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-21-2019   #8
 
الصورة الرمزية لصمتي حكاية
افتراضي رد: اطمنئان القلب

عافكم الله

التوقيع:
لصمتي حكاية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
القلب, اطمنئان
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
حروف ملونه من القلب الى القلب آناقهہ جنوبيهہ♔ ۩ الــديـــن المُـبين 10 12-25-2016 12:18 AM
من القلب فردوس مــبروك لنآ ولك ❀ 20 10-04-2015 02:05 PM
من القلب مانسيتك ♡ هَــــديــر الـــوَرق 13 09-11-2015 02:47 AM
دق القلب مـَلآكـ آلروحِ ♪ ♡ ذَائــقتــك الأدبــيــة 15 04-02-2015 12:45 PM


Loading...


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir