الله يحييك معنآ هـنـا

                      

      


 
العودة   منتديات روح الفاتن > ۩ رُوح الفـاتن الإسلآميّـة ۩ > ۩ الــديـــن المُـبين
 

۩ الــديـــن المُـبين يختصّ بالمواضيع الإسَلامية والجماعه وحبيبنا صلى الله عليه وسلم ( مذهب أهل السنّة والجمَاعة )

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-01-2018   #1
 

Q35 هل يستويان





هل يستويان؟!
التمسك بما يغضب الله أو التمسك بما يرضي الله؟!
هل يستوي مَن تمسَّك بما يُغضب الله مع مَن ترَك الحرام ابتغاء مرضات الله عز وجل؟
كثير منا يتمسَّك بأشياء حرَّمها الله علينا، ولا يَقوى على تركها، يُجاهد نفسه آلاف المرات

ولا يستطيع؛ فنحن في زمن كثُرت فيه الفتن والمعاصي، وأصبحتْ مجاهرةُ البعض بفعل
المعصية مباحةً بلا خجلٍ، أو حياء مِن أن يطَّلع الله عليهم، فيرى حالهم وقد تملَّكتْهم
شهواتُ النفس، واستحوذتْ عليهم شياطينُ الإنس والجن، ليس لديهم أي مقاومة
لهذه الإغراءات الدنيوية المحرمة، يسيرون بكل سهولة في عالم من اللاوعي.
لا يرون الشر فيما يفعلونه، بل يتباهون بفعله والمجاهرة به، ترى بعض الشباب والشابات

ينجذبون إلى المعاصي كانجذاب الفراشات إلى الضوء، ولكنه ليس بضوءٍ، إنما هو سراب
فأصبحت العقول فاسدة والقلوب خاوية، ونشأت أجيالٌ لا يعرفون معنى
أن مَن ترك شيئًا لله عوَّضه الله خيرًا منه.
فتِّش في نهارك وليلك، ستجد الكثير من المعاصي والشهوات تُحيط بك، فتُثقل

قلبك، وتُكدِّر صفوَ حياتك، وتجعلك دائمَ البعد عن الله، هل سألتَ: لماذا
كثُرت أبواب الحرام، وهُيِّئَتْ أمام الناس، وبأيسر الطرق؟ لأن الجنة غالية، ولا
بد لك من مجاهدة نفسك لتَفوزَ بها، فإذا كان الحلال كثيرًا وميسرًا، فعلى أي
شيءٍ ستُحاسب؟ وعلى أي شيء تَحجز مقعدَك في الجنة؟
إن لكل شيء عند الله حكمةً وعدلًا مطلقًا؛ فهذه هي الحكمة من كثرة وجود الحرام

فإما أن تكون ممن ترَكه، أو أن تكون ممن تلذَّذ به، فإن كنتَ ممن حرَص على تركه
فهذا هو العدل المطلق، أن يؤثِرك على غيرك ممن اشتهى الحرام، فيُدخلك جنته.
إخوتي في الله، إن الدنيا ما هي إلا تجارة؛ إما رابحة، وإما خاسرة؛ فهل ستكون ممن ربِح أو خسِر؟
إذا أرادتْ نفسُك فعل المعاصي فانْهَرْها، واشْدُدْ عليها، وقل لها: مَن ترَك شيئًا لله عوَّضه الله خيرًا منه.
إذا غضَضتَ بصرك عما حرَّم، وكفيتَ بطنك أكل الحرام، وعصَمت لسانك عن الغيبة

والنميمة، وأكل لحوم البشر، وقيَّدت يديك ورِجليك، فلا تَسير إلا في الخير، وجعلتَ نفسَك
لا تسعى إلا إلى الصلاح والإصلاح، فهنيئًا لك تلك النفس الطائعة الراغبة المقبلة على الله
لا تَخشى لقاءَه، والصحيفة البيضاء المثقلة بالحسنات جزاءً لِما تركَت مِن فعل المنكرات
وذنوب الخلوات، فإذا جاءت المعصية ذات يوم أمامك، فلا تكن ضعيفًا أمامها
وذكِّر نفسَك أنك بذلك ستَبيع الجنة بما ستُقدِم عليه، وستبيع آخرتك بالابتعاد عن الله.
أيُعقَل أن تبيع حبَّ الله بشراء حبٍّ زائف؟أيعقَل أن تبيع جنةً عرضها السماوات والأرض؟
فإذا وُضِعتَ في ابتلاء الحلال والحرام، أيهما ستختار؟ فلتَصمد وتُقسم على نفسك وتقول لها:

لا والله، لن أؤثِر على ربي شيئًا، فمن وجَد الله فماذا فقَد؟ ومَن فقَد الله فماذا وجَد؟
فعلى قدر محبَّتك لله وثباتك، سيكون العطاء، فمن ترك شيئًا لله عوَّضه الله خيرًا منه.

فاطمة الأمير.



تفاصِيل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-03-2018   #2
افتراضي رد: هل يستويان


_







الله يجزاك عنَّا خير الجزاء

ويقويك ع فعل آلخير
ولايحرمك الأجر يارب ,

مآجدَه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-03-2018   #3
 
الصورة الرمزية الغالي
افتراضي رد: هل يستويان

جزاك الله خيرا
وبارك فيك على هذا
الموضوع الرائع

الغالي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-05-2018   #4
 
الصورة الرمزية انبثاقة فجر
افتراضي رد: هل يستويان

بارک. الله فيك
وجعله في ميزان حسناتكک

التوقيع:
انبثاقة فجر متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-07-2018   #5
 
الصورة الرمزية هيبـة ملـك ♔
افتراضي رد: هل يستويان

الله ينور قلبك بالعلم والايمان
ويشرح صدرك بالهدى واليقين
وييسر امرك ويرفع مقامك فى العلين
ويحشرك بجوار النبى الامين
تقبل مرورى

هيبـة ملـك ♔ متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-27-2018   #6
 
الصورة الرمزية الفاتن
افتراضي رد: هل يستويان


جزآك الله جنةٍ عَرضها آلسَموآت وَ الأرض ..
بآرك الله فيك على الطَرح القيم
وَ في ميزآن حسناتك ..
آسأل الله أنْ يَرزقـك فسيح آلجنات !!
دمت بحفظ الله ورعآيته .

التوقيع:



هناكَ رئــه ثالثهَ ليَ اتنفس بهاَ .
وهيَ [ رووح الفاتن ]

آفضَلْ مِنَ يُدآفِعُ
عِنكَ فِ غيآبِكَ هيُ أخَلآقِك

صراحه هنا حياكم


الفاتن غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
يستويان
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تفسير: (مثل الفريقين كالأعمى والأصم والبصير والسميع هل يستويان مثلا أفلا تذكرون) تفاصِيل ۩ الــديـــن المُـبين 9 05-22-2019 06:01 AM


Loading...


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir