الله يحييك معنآ هـنـا

                      

      


 
العودة   منتديات روح الفاتن > ۩ رُوح الفـاتن الإسلآميّـة ۩ > ۩ الــديـــن المُـبين
 

۩ الــديـــن المُـبين يختصّ بالمواضيع الإسَلامية والجماعه وحبيبنا صلى الله عليه وسلم ( مذهب أهل السنّة والجمَاعة )

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-04-2017   #1
 
الصورة الرمزية الفاتن
 

Thumbs up بِراً بأمهاتنا وآباءنا!....

[ALIGN=CENTER][TABLETEXT="width:70%;background-color:white;border:6px double firebrick;"][CELL="filter:;"][ALIGN=center]
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
*********

يؤلمني جدا منظر أم تجاوزت الاربعين او الخمسين
او الستين وهي تعكف على خدمة ابنتها
العشرينية موفورة الصحة والعافية
او خدمة ابنائها الصغار!

يؤلمني جدا أن أرى أباً تجاوز الاربعين او الخمسين او
الستين يحمل ما يحمل من آلام المفاصل والظهر
يخدم ابنه الشاب العشريني والثلاثيني الذي
لا يفتأ يزمجر
و يطالب بحقوقه او هو من يقوم
بشراء مقاضي البيت بدلا عنهم !

إن العقوق ليس صراخا أو شتما أو رفع صوت
على الأم أو الأب، بل له صور أخرى صامتة
قد تكون أكثر إيلاما من صور العقوق الصريحة!
*******
من البر بأمهاتنا أن لا نستغل عاطفتهن
وغريزة الأمومة لديهن في خدمتنا وخدمة أطفالنا !

وكل ما ذهبنا لمكان ما لعمل أو لنزهة
تركنا صغارنا عندها بحجة لم يوجد أحد يرعاهم
في غيابنا أو بحجة ان الصغار يكدروا نزهتنا
او بحجة ممنوع دخول الأطفال لمكان ما
ثم نذهب نحن لنلهو ونفرح ونترك الأم تعاني
مشقة نومها ونومهم فضلا عن نظافة البيت
ونظافتهم

من البر بأمهاتنا أن لا نخبرهن بكل
صغيرة وكبيرة تكدر خواطرنا…

لأن تلك الصغائر ما هي إلا هموم تتراكم في
قلوب الأمهات المحبات مسببة لهن من القلق و الألم النفسي
و الجسدي ما لا يمكن أن يتصوره الشباب والشابات!
**********
إن نفس الأم وكذلك الأب عند كبرهم
تصبح نفساً رقيقة
في غاية الحساسية، تجرحها كلمة و تؤلمها لفتة…
وأشد ما يؤلمها هو رؤية أحد الأبناء
في مشاكل وتعب…
هناك مشاكل يمكننا حلها بأنفسنا…
هناك ثرثرة و شكوى فارغة نستطيع أن
نبقيها لأنفسنا أو لأصدقاءنا …

بِراً بأمهاتنا وآباءنا!

لنسعدهما كما أسعدونا ونحن صغار!
لنريحهما كما خدمونا وتحملونا في طفولتنا
المزعجة ومراهقتنا الثائرة!

لنضغط على أنفسنا قليلا من أجلهما كما ضغطوا
على أنفسهم كثيرا و حرموا أنفسهم من متع عديدة لكي
لا تربينا خادمة أو لكي لا نبقى وحدنا في البيت!
لنساعدهما على استيعاب جمال التضحيات
التي قدموها من أجلنا!
********
لنكن ناضجين في تعاملنا مع والدينا…
ناضجين ومسؤولين في السعي وراء طموحاتنا!

أعمالنا وأبناؤنا مسؤوليتنا وليسوا مسؤولية
أمهاتنا وآباءنا! لقد تعبوا بما يكفي في شبابهم
و أدوا كامل واجباتهم ومسؤولياتهم…
وآن لهم أن يستريحوا ويعيشوا في هدوء واسترخاء!
الأم الستينية اليوم في مرحلة تُخدَم فيها و لا تَخدِم !
إن الأب الستيني أو السبعيني اليوم في مرحلة
قطف الثمار،

لا زرع البذور وسقايتها!

ولابد أن نتذكر دائما أن آيات البر بالوالدين
جاءت عامة ثم مخصصة للوالدين عند كبر سنهما
لما يحدث لهما من ضعف و تغيرات نفسية وجسدية
لا يمكن أن يستوعبها الشباب غالبا،
لذلك جاء التذكير
**********

قال تعالى :

“إما يبلغن عندك الكبر أحدهما أو كلاهما
فلا تقل لهما أف و لا تنهرهما وقل لهما قولا كريماً”

رزقني الله و إياكم بر والدينا لأننا بدون برهما
لا نساوي شيئاً.

اللهم اغفر وارحم لي ولوالدي ووالديكم وللمسلمين
والمسلمات اجمعين الاحياء والاموات يارب العالمين.

{ وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ
وَقُل رَّبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا }
{صدق الله العظيم..}

مما تصفحت..
[/ALIGN]
[/CELL][/TABLETEXT][/ALIGN]

التوقيع:



هناكَ رئــه ثالثهَ ليَ اتنفس بهاَ .
وهيَ [ رووح الفاتن ]

آفضَلْ مِنَ يُدآفِعُ
عِنكَ فِ غيآبِكَ هيُ أخَلآقِك

صراحه هنا حياكم


الفاتن متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-05-2017   #2
 
الصورة الرمزية ❞ ضَيٍ آلقُمَر ✦•
 

افتراضي رد: بِراً بأمهاتنا وآباءنا!....

جزاكك الله خير ع طرحكك القيم
اسال الله ان يرزقكك فسيح الجنات
دمتِ بحفظ المولى ..

التوقيع:





❞ ضَيٍ آلقُمَر ✦• غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-05-2017   #3
 
الصورة الرمزية آناقهہ جنوبيهہ♔
 

افتراضي رد: بِراً بأمهاتنا وآباءنا!....

.,،


جزاك الله خير
ولآحرمك الآجر يارب ~

التوقيع:

إذا الصُحبه حظّ ،انا فيك محظوظه
واذا هِي دَعوة،ما اذكر الا اني دعيت الله الراحة وجاتني على هيئتك،
الحمدلله عليك وعلى نعمة وجودك ب حيآتي
أحبك يَ أجمل أخواتي
آناقهہ جنوبيهہ♔ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-06-2017   #4
 
الصورة الرمزية الفاتن
 

افتراضي رد: بِراً بأمهاتنا وآباءنا!....

مترفه اشكرك على المرور

التوقيع:



هناكَ رئــه ثالثهَ ليَ اتنفس بهاَ .
وهيَ [ رووح الفاتن ]

آفضَلْ مِنَ يُدآفِعُ
عِنكَ فِ غيآبِكَ هيُ أخَلآقِك

صراحه هنا حياكم


الفاتن متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-06-2017   #5
 
الصورة الرمزية الفاتن
 

افتراضي رد: بِراً بأمهاتنا وآباءنا!....

اناقه اشكرك على المرور :1 (187):

التوقيع:



هناكَ رئــه ثالثهَ ليَ اتنفس بهاَ .
وهيَ [ رووح الفاتن ]

آفضَلْ مِنَ يُدآفِعُ
عِنكَ فِ غيآبِكَ هيُ أخَلآقِك

صراحه هنا حياكم


الفاتن متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-06-2017   #6
 
الصورة الرمزية عناد
 

افتراضي رد: بِراً بأمهاتنا وآباءنا!....

سلمت الايادي ..
الف شكر لك ع جهودك المميزه
ودي

عناد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-06-2017   #7
 

افتراضي رد: بِراً بأمهاتنا وآباءنا!....

-





اللهم آمين


الفاتن
اثابك الله الأجر والثواب وجُزيتِ خيراً
وجعله في ميزان حسناتك

تفاصِيل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-07-2017   #8
 
الصورة الرمزية الهاجس
 

افتراضي رد: بِراً بأمهاتنا وآباءنا!....

,










جزاك الله خير
الله يكتب لك الاجر
ودي ل سموك

التوقيع:
الهاجس غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
بأمهاتنا, بِراً, وآباءنا!....
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Loading...


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir