الله يحييك معنآ هـنـا

                      

      


 
العودة   منتديات روح الفاتن > ۩ رُوح الفـاتن الإسلآميّـة ۩ > ۩ الــديـــن المُـبين
 

۩ الــديـــن المُـبين يختصّ بالمواضيع الإسَلامية والجماعه وحبيبنا صلى الله عليه وسلم ( مذهب أهل السنّة والجمَاعة )

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-23-2016   #1
 

Q54 في لحظة تحول

[ALIGN=CENTER][TABLETEXT="width:90%;background-color:gray;"][CELL="filter:;"][ALIGN=center]
[ALIGN=CENTER][TABLETEXT="width:90%;background-color:silver;"][CELL="filter:;"][ALIGN=center]
[ALIGN=CENTER][TABLETEXT="width:90%;background-color:black;border:2px solid white;"][CELL="filter:;"][ALIGN=center]



في لحظةِ تحوُّلِ ألوان الدنيا في عينيك، ستنقلبُ معها الأمورُ إلى النَّقيض تمامًا، وتتبدَّل المفاهيمُ بداخلك
على إثرها؛ فما عاد الأَسْوَدُ أسودَ، ولا الألوان الأخرى تعطيك تلك الجاذبيَّةَ كما يعطيك إياها اللونُ الأبيض
أي لحظة تُجاب فيها من الله، حينها ستكون أبوابُ السماء قد فُتحت لك وحدك... نعم أنت.
ما رأيتُه من أثر الدُّعاء على حياتي كبيرٌ جدًّا؛ فبمجرَّد أن أُثقلَ من كَدَرِ الحياة وألجأُ لذلك السِّلاح النوعي

أشعر بأني محاطةٌ بهالة من نور، وكأنني جلبتُ تركيزَها عليَّ، وجعلت بؤرتَها تُنير من مكاني، فلا أملِك إلَّا أن أستمرَّ
حتى أنتهيَ من كل ما أريد البَوح به؛ فللبوحِ مع الله - الذي يعلم منك أكثرَ من نفسك - إحساسٌ لا مثيل له؛ ترى الكلامَ
ينطلق بدون أسوار ولا خوف من شيء، هي فضفضةٌ بالمعنى المُتعارَف عليه بين الناس؛ لكنها لا تشبه أيًّا منها ضِمنيًّا
لأنها كحديثِ النفس لا وجود لأي اعتبارات أرضية فيها، ولا خوف على الأسرار، ولا حذر على المستقبل
وإنما فقط طرْقٌ للباب الذي تتنزَّل منه كلُّ الخيرات من السماء إلى الأرض، ومحاولةٌ لفتحِه مع كثرة الإلحاح والإصرار
لأنه لو فُتح لأي منا، فليتيقَّنْ أن كل هموم الدنيا لو كانت مجتمعةً عليه، لأزاحها فتحُ ذاك الباب في لحظة.
أن تكون قريبًا من الله ليست بالأمنية المستحيلة، ولا بالشيء الذي يُختصُّ به أحدٌ دون آخر؛ فبمجرد أنك مخلوق

مُكرَّم عند الله، هذا يعني أن خالقَك ترك لك حرية الاختيار لتكون إما قريبًا منه أو بعيدًا عنه، وحتى لو كنت بعيدًا
أو قريبًا منه الآن، فمن الممكن أن تتغير المسافاتُ في لحظة، فلا وجودَ للفوارق بين البشر في هذا الأمر
فالكل سواءٌ عند الله، والفرصة سانحة للجميع في أي وقت ما لم تفارقِ الرُّوحُ الجسدَ، فمن الممكن أن يكون شرُّ
الناس أقربَهم إلى الله غدًا، وأن يكون عابدُ الحرمينِ شرَّ الناس وأبعدَهم من الله الآن وهو يحسَب أنه على شيء.
كثيرًا من نظرتي حول بدايات الأمور ونهاياتها اختلفت منذ أن جرَّبتُ استخدامَ هذا السلاح الذي كنتُ أسمع عنه كثيرًا

واعتقدتُ أن الأمر يحتاج إلى أن أكون قريبة من الله أكثرَ، وأن أعملَ أمورًا تجهيزية لأُمارس تلك العبادة؛ لكن الأمر بدا
مختلفًا تمامًا؛ بل إن روعةَ الدعاء تكمُن في تلك الأوقات التي تكون فيها في لحظة صفاءٍ مع نفسك؛ قائمًا أو قاعدًا
أو حتى مستلقيًا، لا تحتاج إلا إلى تجهيز القلب واستحضار السؤال، وسيكون الأمر محبَّبًا إليك بعد
فترة بمجرد أن تلمِسَ بركتَه، والراحةَ النفسية الكامنة في الفضفضة إلى الله عمَّا يجول بخاطرك.
وعندما تأتيك الاستجابة، لن تُصدِّق أنها ستأتي أكثر مما طلبتَ، وأبعدَ مما تأملت؛ بل ألذَّ مما ترجو، ولها روحٌ

ورائحة تعبَقُ في أرجاء نفسك؛ إشراقًا وحبًّا للمجيب سبحانه، والأروعُ من هذا أنك ستُدمِن هذه العبادةَ، وكلما
ازددتَ إدمانًا، ازددت قُربًا من الله، ويقينًا أنه مخرجُك الوحيد من كل ما ألمَّ بك أو آلمَك
في الماضي وما تريده في الحاضر، وما تتطلع إليه في المستقبل.

[/ALIGN]
[/CELL][/TABLETEXT][/ALIGN]
[/ALIGN]
[/CELL][/TABLETEXT][/ALIGN]
[/ALIGN]
[/CELL][/TABLETEXT][/ALIGN]

تفاصِيل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-24-2016   #2
 

افتراضي رد: في لحظة تحول

*,‘*
ﺟﺰَﺁﻙ ﺁﻟﻠَﻪ ﺧَﻴِﺮﺁ ﻋﻠﻰَ ﻃﺮﺣﻚَ ﺍﻟﺮٍﺁَﺋﻊ ﻭَﺁﻟﻘﻴَﻢ
ﻭًﺟﻌﻠﻬﺂ ﻓﻲِ ﻣﻴِﺰﺁﻥ ﺣﺴًﻨﺂﺗﻚْ*
ﻭًﺟﻌﻞَ ﻣُﺴﺘﻘﺮَ ﻧَﺒِﻀّﻚْ ﺍﻟﻔًﺮﺩﻭﺱَ ﺍﻸ‌ﻋﻠﻰ ًﻤِﻦ ﺍﻟﺠﻨـَﻪ
ﺣَﻤﺂﻙ ﺁﻟﺮﺣﻤَﻦ ,,~
*

بسمة أمل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-24-2016   #3
 
الصورة الرمزية انبثاقة فجر
 

افتراضي رد: في لحظة تحول

-


جزاك الله خير
وبارك الله فيك
وجعله في ميزان حسناتك
ودي لك

-

التوقيع:
انبثاقة فجر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-24-2016   #4
 
الصورة الرمزية الفاتن
 

افتراضي رد: في لحظة تحول

بارك الله فيك
جزاك الله خير على النقل

التوقيع:



هناكَ رئــه ثالثهَ ليَ اتنفس بهاَ .
وهيَ [ رووح الفاتن ]

آفضَلْ مِنَ يُدآفِعُ
عِنكَ فِ غيآبِكَ هيُ أخَلآقِك

صراحه هنا حياكم


الفاتن غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-24-2016   #5
 
الصورة الرمزية الهاجس
 

افتراضي رد: في لحظة تحول

الله يجزاك خير على الطرح
الله يكتب لك الاجر
ودي ل سموك

التوقيع:
الهاجس غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-25-2016   #6
 
الصورة الرمزية ! al7nan !
 

افتراضي رد: في لحظة تحول

يا الله ما اجمل الطرح

تنسيق يخلي الوآحد يقرى بأستمتاع

بارك الله فيك اختي تفاصيل

على هالجلب والطرح الرائع جداً

شكراً لكِ اختي


/.

التوقيع:

{.صراحة.~
! al7nan ! متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-25-2016   #7
 
الصورة الرمزية آناقهہ جنوبيهہ♔
 

افتراضي رد: في لحظة تحول

سلمت آناملك آلمتألقه لروعة طرحهآ..
ودي لك ولروحك ,,~

التوقيع:

إذا الصُحبه حظّ ،انا فيك محظوظه
واذا هِي دَعوة،ما اذكر الا اني دعيت الله الراحة وجاتني على هيئتك،
الحمدلله عليك وعلى نعمة وجودك ب حيآتي
أحبك يَ أجمل أخواتي
آناقهہ جنوبيهہ♔ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-25-2016   #8
 

افتراضي رد: في لحظة تحول

-






بسمة أمل
حضور مُعطر برائحة الياسمين
فَ شكراً لكِ من القلب

تفاصِيل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
لحظة, بيوم
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كيف تصبح لحظة وفاتك من احلى لحظات حياتك -مشاري الخرازكيف تصبح لحظة وفاتك من احلى لحظا ❀جنــــوِوَوِنَ❀ ۩ رطب مسمعك ومتع عينيك 15 08-25-2018 11:47 AM
نقطة تحول قصة في فصول ابو الملكات مــشــهــد و قــلــمــك ✎ 20 08-08-2016 08:07 PM
ما حكم التهنئة بيوم الجمعة ؟ بحة شمالي ۩ الــديـــن المُـبين 9 02-07-2016 02:00 PM
لحظة تحول أمواج المحيط الأطلسي إلى ثلج نسمة النور ☀ Pictures 21 04-17-2015 01:18 AM


Loading...


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir