الله يحييك معنآ هـنـا

                      

      


 
العودة   منتديات روح الفاتن > ۩ رُوح الفـاتن الإسلآميّـة ۩ > ۩ الــديـــن المُـبين
 

۩ الــديـــن المُـبين يختصّ بالمواضيع الإسَلامية والجماعه وحبيبنا صلى الله عليه وسلم ( مذهب أهل السنّة والجمَاعة )

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-24-2016   #1
 
الصورة الرمزية انبثاقة فجر
 

Q62 من هي أم أيمن , ومن هو ولدها ؟



.من هي أم أيمن , ومن هو ولدها ؟
هذه المُقَدِّمة قَدَّمْتُها لكم لأنَّ النبي عليه الصلاة والسلام كما تعْلمون في السنة السابعة قبل الهِجْرة كابد عليه الصلاة والسلام من أذى قُرَيش ما كابد, وحَمَلَ هُموم الدَّعْوة وأعْباءِها ما أحال حياته إلى سِلْسِلَةٍ مُتواصِلَة من الأحْزان والنوائِب، وفيما هو في هذه المَشَقَّة والمُكابَدَة وأشَدِّ الضِّيق أشْرَقَتْ في حياته بارقة سُرور، جاءَهُ المُبَشِّر أنَّ أُمَّ أيْمن وَضَعَتْ غُلاماً فأضاءتْ أساريرُ النبي فأشْرق وَجْهُهُ الكريم، وابْتَهَجَ قلبه الشريف, فَمَن هي أُمُّ أيْمن؟ ومن هذا الغُلام؟ ومن والد هذا الغُلام؟ هذا الذي جعلني أُقَدِّمُ هذه المُقَدِّمة, رسولٌ كريم، سيِّدٌ عظيم، من أرْقى أُسَر قُرَيش, من بني هاشِم تُصْبِحُ حياته سعيدةً لأنَّ أُمَّ أيمن التي زَوَّجَها لِزَيْد بن حارِثة غُلامه ومُتَبَناه، أنْجَبَتْ أُمُّ أيْمَن لِزَيْد بن حارِثَة غُلاماً اسمُهُ أُسامة طبْعاً أُمُّ أيْمن هي بَرَكَةُ الحَبَشِيَّة, كُنْيَتُها أُمُّ أيْمن، كانت مَمْلوكَةً وجارِيَة لآمنةَ بنت وَهْب أُمِّ رسول الله صلى الله عليه وسَلَّم، هذه بركة الحَبَشِيَّة أُمُّ أيمن رَبَّتْهُ في حياةِ أُمِّه وحَضَنَتْه بعد وفاتِها، فَحينما فتح عَيْنه على الدنيا فتحها على أُمِّ أيمن، فأحَبَّها أعْمَقَ الحُبِّ وأصْدَقَهُ، وكان يقول عليه الصلاة والسلام:
((هي أمِّي بعد أُمِّي وبَقِيَّة أهل بيْتي))
أرَأيْتُم إلى هذا الوَفاء؟ .
تَرْوي كُتُبُ السيرة أنَّهُ أكْرَمها في مُناسَباتٍ لاحِقَة أشَدَّ الإكْرام, فمن والد هذا الغُلام؟ إنَّهُ حِبُّ رسول الله صلى اله عليه وسلم, زَيْدُ بن حارِثَة, هل هناك عُنْصُرِيَّة؟ هل هناك تَفْرِقَـة؟ هل هنـاك ما يُسَمَّى بالطَّبَقِيَّة؟ نحن الآن في القَرْن العِشْرين قــَرْنُ الديمقْراطِيَّة والتَّنْوير العِلْمي، نسْتَمِع إلى الأخبار إلى نَزَعاتٍ عِرْقِيَّة تظْهر في أوروبا الغَرْبِيَّة أعْمـال عُنْف ضِدّ كلّ إنْسان ليس من ألْمانْيـا، لا لِشَيءٍ إلا لأنه ليس من هذا العِرْق, لكن النبي عليه الصلاة والسلام لا يفرق بين المسلمين .
حينما تشْعُر أيها الأخ المؤمن أنَّ عندك اسْتِعْداداً, أنْ تقول: أنا غير فُلان، وأنا من بَيْتِ فُلان، أنا أهْلي أغْنِياء، أنا مُثَقَّفٌ، أنا من هذه الأُسْرة، أنا لديّ أمْوال، إذا كان لك اسْتِعْداد أنْ تنْطَلِق هذا الانْطِلاق فابْكِ على نفْسِك وعلى إيمانك، النبي عليه الصلاة والسلام سيِّدُ العُرْب والعَجَم، ومع ذلك هذه التي رَبَّتْهُ وحَضَنَتْهُ وهذه التي فَتَحَ عَيْنَيْه في الدنيا على مُحَيَّاها، هذه أُمُّهُ, قال: هي أُمِّي بعد أُمِّي، من زَوْجُها؟ هو مُتَبَناه، أنا ما أردْتُ من هذه المُقَدِّمة إلا أنْ تَشْعُر أيها المؤمن أنَّهُ ليس لك الفضْلُ على أحدٍ إلا بِالتَّقْوى .
تذْكُرون أنَّ سيّدنا عمر لما اسْتَدْعى سَيِّدَنا سَعْدُ بن أبي وقاص, وقال له(يا سَعْدُ, لا يَغُرَنَّك أنَّهُ قد قيل خال رسول الله, فالخَلْقُ كُلُّهم عند الله سَواسِيَة, وليس لهم عند الله قرابة إلا طاعَتُهُم))
الناسُ يتفاضَلون بالعافِيَة وينالون ما عند الله بالطاعة، لقد اِسْتَمَعْتُ قبل أيامٍّ إلى قِصَّةٍ هَزَّتْ مشاعِري أسْرةٌ فيها مجْموعة فَتيات، وبعض هؤلاء الفَتَيات على جانِبٍ من الجمال لكن هناك فتاةٌ كأنَّها أقَلُّهُنَّ شأناً وحَظاًّ، اِعْتَقَد أهْلُها أنَّ هذه أبْقَاها الله لِخِدْمَتِهم, أما أخواتها الأربع فلَهُنَّ أزْواج وبُيوت, وإذْ بِهذه الخامِسَة يأتيها زَوْجٌ كريمٌ كريم، والشُّروط المطلوبة كلها مُتَوَفِّرة بِهذا الزوج، يُكْرِمُها أعْظم تَكْريمٍ ويرفَعُ من شأنِها .
تَعْرِفون القِصَّة التي كُنْتُ أُرَدِّدُها عليكم أنَّ شخْصاً كان يأكل مع زوْجَتِه الدجاج, فَطَرَقَ سائِلٌ الباب هَمَّتْ أنْ تُعْطِيَهُ قِطْعَة من هذه الدجاجة فَنَهَرَها زَوْجُها, وقال لها: اُطْرُديه ففَعَلَتْ، بعد سَنَةٍ أو سنَتَيْن نَشَب خِلافٌ بينهما فاِنْتهى إلى الطلاق، ثمَّ جاءَها زوْجٌ آخر فَتَزَوَّجَها، وفي جَلْسَةٍ مثل الجَلْسَة المُشابِهَة للأولى كانا يأكُلان الدجاج, فَطُرِقَ الباب فَذَهَبَتْ لِتفتح الباب فاضْطَرَبَتْ, فقال زوجُها من؟ قالت: سائِل, فقال زوْجُها: لِماذا اضْطَرَبْت؟ قالتْ: إنَّهُ زَوْجي الأوَّل، فقال: أتَدْرين من أنا؟ قال: أنا السائِل الأول, تعلَّم أنْ تحْتَرِم الناس جميعــاً، وألا تكون عُنْصُريـاً، وأنْ تقيسَ الناسَ بِمِقْياسٍ واحدٍ وهو مِقْياسُ الطاعة لله، قال تعالى:﴿إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ﴾
( سورة الحجرات الآية: 13)
فأنا دائِماً عندي قاعدة في النظر إلى الناس والتعامل معهم, هذا الإنسان أهو رَحْماني مؤمن أو عُنْصُري له تفْكيرٌ طَبَقي وعِرْقي؟ الدول المُتَحَضِّرَة لها تفْكير عِرْقي، من أجل أنه مسلم يجب أنْ يُقْتل، وهذا هو التفْكير الجاهِلي، أما المُسْلمون فهم أُناسٌ آخرون .
أُمَّ أيمن أنْجَبَتْ طِفْلاً صغيراً اسمه أُسامة لِمَمْلوكٍ سابق اسمه زيدُ بن حارِثة، وكان كُلَّما ذُكرت له, يقول:
((هي أُمِّي بعد أُمِّي وبَقِيَّةُ أهل بيْتي))
هذا الغُلام أطْلق أصْحاب رسول الله عليه الحِبُّ وابن الحِبّ، الحِبُّ هو زيد، وابن الحِبِّ هو أُسامة بن زَيد .



التوقيع:
انبثاقة فجر متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-25-2016   #2
 
الصورة الرمزية بحة شمالي
 

افتراضي رد: من هي أم أيمن , ومن هو ولدها ؟

يّعَطٌيّك أِلَفُ عَافُيّهِ عَلَى الَإنتًقآء الَرٌائعَ

طًرَح رٌآئٍع كـ رٌوِعَة حًضّوِرٌكـ

لَك كلَ الَشّكرٌ وِالَتُقَدُيّرٌ

إِحًتَرٌامُيَ

التوقيع:




15/8/1430هـ تاريخ لا أنساهـ أبداً
رحمك الله يا أبتي وأسكنك فسيح جناته

بحة شمالي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-25-2016   #3
 
الصورة الرمزية ❞ ضَيٍ آلقُمَر ✦•
 

افتراضي رد: من هي أم أيمن , ومن هو ولدها ؟

جزاكك الله خير ع طرحكك القيم
اسال الله ان يرزقكك فسيح الجنات
دمتِ بحفظ المولى ..

التوقيع:





❞ ضَيٍ آلقُمَر ✦• غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-25-2016   #4
 
الصورة الرمزية آناقهہ جنوبيهہ♔
 

افتراضي رد: من هي أم أيمن , ومن هو ولدها ؟

:
كل الشكر على هذا الجلب المميز
وسلمت الايادي
وما ننحرم من جديدك دوما

التوقيع:

إذا الصُحبه حظّ ،انا فيك محظوظه
واذا هِي دَعوة،ما اذكر الا اني دعيت الله الراحة وجاتني على هيئتك،
الحمدلله عليك وعلى نعمة وجودك ب حيآتي
أحبك يَ أجمل أخواتي
آناقهہ جنوبيهہ♔ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-25-2016   #5
 
الصورة الرمزية بدر
 

افتراضي رد: من هي أم أيمن , ومن هو ولدها ؟

اللهم صل وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.
سيرة جميلة.
جزاك الله خيرا خيتي.
تحياتي لكي.

التوقيع:
بدر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-25-2016   #6
 
الصورة الرمزية الفاتن
 

افتراضي رد: من هي أم أيمن , ومن هو ولدها ؟

بارك الله فيك
على النقل القيم ..
بوركت..

التوقيع:



هناكَ رئــه ثالثهَ ليَ اتنفس بهاَ .
وهيَ [ رووح الفاتن ]

آفضَلْ مِنَ يُدآفِعُ
عِنكَ فِ غيآبِكَ هيُ أخَلآقِك

صراحه هنا حياكم


الفاتن غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-26-2016   #7
 
الصورة الرمزية عبيرالورد
 

افتراضي رد: من هي أم أيمن , ومن هو ولدها ؟

جزاك الله كل خير
والبسك ثوب الصحه والعافيه
يعطيك العافيه لكرحك الراقي

وبنتظارجديدك بشوق
كل الشكر لك

التوقيع: أختي توأم روحي الفاتنه
أختي صاحبة الابتسامة الرائعة والوجه البريء.
الأخت تلتمس لأختها المعاذير ولا تُلجئها إلى الاعتذار ولا تعيرها بذنب فعلته ولا بجرم ارتكبته قاتنتي لو استبدلوها بخيرات الأرض قاطبة لا أبدلها،

" غرام الروح
أحبك بحجم نقائك وصفائك، بحجم تلك المشكلات التي تذهبيها عني، أحبك بحجم تلك الابتسامة التي ترسميها على وجنتي حين حزني، وبحجم تلك الإشياء التي تفرحيني بها

رغدالخالدي
أفضل صديق لي هي أختي الغالية، أستطيع أن أخبرها ما في داخلي دون أن أي خجل، وهي الوحيدة التي لا تفارقني ولا أفارقها، قد يتخلى عنا الأصدقاء

كل من عرفت هم في روح الفاتن هم
هم من تكونو الصديقات الوفيّاء لي، وبجانبي ولا تتخلىو عني.
أختوتي أنتم و النور الذي يضيء حياتي، والنبع الذي أرتوي منه حباً وحناناً

عبيرالورد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-28-2016   #8
 

افتراضي رد: من هي أم أيمن , ومن هو ولدها ؟

-











اثابك الله الأجر
واسعد قلبك في الدنيا والآخرة
دمتِ بحفظ الرحمن

تفاصِيل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أيمن, ولدها
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أنشودة لا إله إلا الله للشيخ أيمن صيدح عاشق الوادى ۩ رطب مسمعك ومتع عينيك 26 08-26-2018 10:39 PM
من غيرتها احرقت يد ولدها..! آناقهہ جنوبيهہ♔ مــشــهــد و قــلــمــك ✎ 24 10-15-2016 06:57 AM
مدمن ( غرامها ) ياعرب افهموني بيرفكت ♣ أنـاقـة رجـــل 26 07-17-2014 02:08 AM
أيها العضـو وأيها المشرف لاتحــــــاول انثئ طاغيه ♡ هَــــديــر الـــوَرق 9 07-05-2014 02:40 PM


Loading...


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir