الله يحييك معنآ هـنـا

                      

      


 
العودة   منتديات روح الفاتن > ✦ رُوح آلفَـاتن العآمـة ✦ > ♡ هَــــديــر الـــوَرق
 

♡ هَــــديــر الـــوَرق عصَارة فِكر وطرح حُر لشتّى الموآضيع العامة

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-19-2016   #1
 

Q54 الإفراط و التفريط وخير الأمور الوسط

[ALIGN=CENTER][TABLETEXT="width:80%;background-color:silver;"][CELL="filter:;"][ALIGN=center][ALIGN=CENTER][TABLETEXT="width:80%;background-image:url('http://www.3rbz.com/uploads/bed8bc0f97ad1.png');"][CELL="filter:;"][ALIGN=center][ALIGN=CENTER][TABLETEXT="width:80%;background-color:black;"][CELL="filter:;"][ALIGN=center]


حـدود لايجب تجاوزها
للتفاهم حد
متى تجاوزته صار عدواناً
و متى قصرت عنه كان نقصاً و مهانة
وللغضب حدود
و هو الشجاعة المحمودة و الأنفة من الرذائل و النقائص
و هذا كماله، فإذا جاوز حده تعدى صاحبه و جار
و إن نقص عنه جبن و لم يأنف من الرذائل
وللحرص حدود
و هو الكفاية في أمور الدنيا وحصول البلاغ منها ، فمتى
نقص من ذلك كان مهانة و إضاعة ، و متى زاد عليه كان
شرها و رغبه فيما لا تحمد الرغبة فيه
وللحسد حدود
وهو المنافسه في طلب الكمال و الأنفة أن يتقدم عليه نظيره
فمتى تعدى ذلك صار بغيا و ظلما يتمنى زوال النعمه عن المحسود
و يحرص على إيذائه ، و متى نقص عن ذلك كان

دناءة و ضعف همه و صغر نفس
وللشهوة حدود
و هو راحة القلب و العقل من كد الطاعة و اكتساب الفضائل
و الأستعانة بقضائها على ذلك ، فمتى زادت على ذلك صارت نقمة
و التحق صاحبها بدرجة الحيوانات ، و متى نقصت عنه و لم يكن
فراغا في طلب الكمال و الفضل كانت ضعفا و عجزا و مهانه
ولِـ الراحة حدود
و هو إجمام النفس و القوى المدركه الفعاله للإستعداد للطاعة
و اكتساب الفضائل و توفرها على ذلك بحيث لا يضعفها الكد و التعب
و يضعف أثرها ، فمتى زاد على ذلك صار توانيا و كسلا و إضاعة
و فات به أكثر مصالح العبد ، و متى نقص عنه صار
مضرا بالقوى موهنا لها و ربما انقطع به
والجود له حد بين الطرفين
فمتى جاوز حده صار إسرافاً و تبذيراً
و متى نقص عنه كان بخلا و تقتيراً
والغيرة لها حدود
إذا جاوزته صارت تهمه و ظنا سيئا بالبرئ
و إذا قصرت عنه كانت نغافلا و مبادئ دياثه
والتواضع حدود
إذا جاوزه كان ذلا و مهانة
و من قصر عنه انحرف إلى الكبر و الفخر
وللعز حدود
إذا جاوزه كان كبراً و خلقاً مذموماً
و إن قصر عنه انحرف إلى الذل و المهانة
و ضابط هذا كله العدل ، و هو الأخذ بالوسط
الموضوع بين طرفي الإفراط و التفريط
فخير الأمور الوسط


[/ALIGN]
[/CELL][/TABLETEXT][/ALIGN][/ALIGN]
[/CELL][/TABLETEXT][/ALIGN][/ALIGN]
[/CELL][/TABLETEXT][/ALIGN]

تفاصِيل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-19-2016   #2
 
الصورة الرمزية я м α ɒ ɪ н
 

افتراضي رد: الإفراط و التفريط وخير الأمور الوسط

.








يعطيك العآفيهه تفآصصيل
ع الجَلب الجمميل و المفيَد . .

я м α ɒ ɪ н غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-19-2016   #3
 
الصورة الرمزية عروس السراب
 

افتراضي رد: الإفراط و التفريط وخير الأمور الوسط

*

انتقاء رائع ..
سلمت يمنآك ..

التوقيع:
___





مترفة بك دمتِ بسعآدة لآتنتهي ..

,
غُفرانك ي الله حِـين تُلهينا الدُنيَا عّن ذِكـرك.
عروس السراب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-20-2016   #4
 
الصورة الرمزية آناقهہ جنوبيهہ♔
 

افتراضي رد: الإفراط و التفريط وخير الأمور الوسط

سلمت آناملك آلمتألقه لروعة طرحهآ..
ودي لك ولروحك ,,~

التوقيع:

إذا الصُحبه حظّ ،انا فيك محظوظه
واذا هِي دَعوة،ما اذكر الا اني دعيت الله الراحة وجاتني على هيئتك،
الحمدلله عليك وعلى نعمة وجودك ب حيآتي
أحبك يَ أجمل أخواتي
آناقهہ جنوبيهہ♔ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-20-2016   #5
 
الصورة الرمزية جٌــمـوح ❥
 

افتراضي رد: الإفراط و التفريط وخير الأمور الوسط

.








كل الشكر لك على الإنتقاء الراائع
عسساك على القوهه ..
ماننحرم

التوقيع:
.
جٌــمـوح ❥ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-20-2016   #6
 
الصورة الرمزية ❞ ضَيٍ آلقُمَر ✦•
 

افتراضي رد: الإفراط و التفريط وخير الأمور الوسط







سلمت يدآك على روعة الطرح
وسلم لنآ عطاؤك وجمال إبداعك ..
لك ولحضورك الجميل كل الشكر والتقدير ..
اسأل البآري لك سعآدة دائمة ..
لروحك الياسمين

التوقيع:





❞ ضَيٍ آلقُمَر ✦• غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-20-2016   #7
 
الصورة الرمزية هُدوءْ ..
 

افتراضي رد: الإفراط و التفريط وخير الأمور الوسط

-


طرحَ رآئععَ
لآخلآ ولآعدمَ،
لروحككَ

التوقيع:








هُدوءْ .. غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-20-2016   #8
 

افتراضي رد: الإفراط و التفريط وخير الأمور الوسط


السّلام عليكم ورحمَة الله وبركاته '
أشكرك على ماقدمتِ
دام حضورك و عطائك
لا آنحرمنا من فيض إبداعك

حفظك ربّ الأنام
و أسعدَ قلبك


:1 (187):

مآجدَه متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الأمور, التفريط, الإفراط, الوسط, وخير
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ذهب حُسن الخلق بخير الدنيا وخير الآخرة - الفريق الاخضر غرآم ألروح ♪♥ ۩ الــديـــن المُـبين 9 11-25-2015 12:32 PM
قصر النظر..أحد نتائج الإفراط في استخدام الإلكترونيات عيونك دنيتي ▲صــحــتَـــك أهـــم 17 07-31-2015 07:55 AM
من عزم الأمور الفاتن ۩ الــديـــن المُـبين 14 06-08-2015 08:43 PM
من عزم الأمور شٌـمْـوًّخٌ ۩ الــديـــن المُـبين 11 06-02-2015 01:22 PM


Loading...


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir