توقير النبي صلى الله عليه وسلم - منتديات روح الفاتن
 

 

 

 الله يحييك معنآ هـنـا

                      

      


 
العودة   منتديات روح الفاتن > ۩ رُوح الفـاتن الإسلآميّـة ۩ > ۩ الــديـــن المُـبين
 

۩ الــديـــن المُـبين يختصّ بالمواضيع الإسَلامية والجماعه وحبيبنا صلى الله عليه وسلم ( مذهب أهل السنّة والجمَاعة )

توقير النبي صلى الله عليه وسلم

توقير النبي صلى الله عليه وسلم إن توقيره صلى الله عليه وسلم سبيل الفلاح (فَالَّذِينَ آَمَنُوا بِهِ وَعَزَّرُوهُ وَنَصَرُوهُ وَاتَّبَعُوا النُّورَ الَّذِي أُنْزِلَ مَعَهُ

عدد المعجبين3الاعجاب

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 01-19-2016
رآآم ❣ غير متواجد حالياً
Saudi Arabia     Female
اوسمتي
آنتِم نبضَ لـ / فـآتن عطاياهم نبض لنا وسآم عيد الاضحى المبآرك . وسآم شكر وتقدير للمشآرك بدورة التوآقيع الاحترآفيه  
لوني المفضل Burlywood
 عضويتي » 10
 جيت فيذا » Apr 2014
 آخر حضور » منذ 2 يوم (07:14 PM)
آبدآعاتي » 183,626
موآضيعي » 2087
الاعجابات المتلقاة » 24556
 حاليآ في »
دولتي الحبيبه »  Saudi Arabia
جنسي  »  Male
آلديآنة  » مسلم ♡
آلقسم آلمفضل  » الاسلامي ♡
آلعمر  » 17 سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » مرتبط ♡
الحآلة آلآن  »
عدد الاوسمة  »
 التقييم » رآآم ❣ has a reputation beyond reputeرآآم ❣ has a reputation beyond reputeرآآم ❣ has a reputation beyond reputeرآآم ❣ has a reputation beyond reputeرآآم ❣ has a reputation beyond reputeرآآم ❣ has a reputation beyond reputeرآآم ❣ has a reputation beyond reputeرآآم ❣ has a reputation beyond reputeرآآم ❣ has a reputation beyond reputeرآآم ❣ has a reputation beyond reputeرآآم ❣ has a reputation beyond repute
مشروبك   bison
قناتك mbc4
اشجع naser
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي توقير النبي صلى الله عليه وسلم




توقير النبي صلى الله عليه وسلم





إن توقيره صلى الله عليه وسلم سبيل الفلاح (فَالَّذِينَ آَمَنُوا بِهِ وَعَزَّرُوهُ وَنَصَرُوهُ وَاتَّبَعُوا النُّورَ الَّذِي أُنْزِلَ مَعَهُ أُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ)

وقال الله تعالى : (إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ شَاهِدًا وَمُبَشِّرًا وَنَذِيرًا (8) لِتُؤْمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَتُعَزِّرُوهُ وَتُوَقِّرُوهُ)

قال الإمام السّمعاني : وَقَوله : (وَتُعَزِّرُوهُ) ، أَي : تُعَظِّمُوه . وَقَوله : (وَتُوَقِّرُوهُ) ، أَي : تُفَخِّمُوه وتُبَجِّلُوه . اهـ .


ومِن توقيره صلى الله عليه وسلم أن لا يُرْفَع الصوت عنده حيًّا ولا ميّتًا .


قال تعالى : (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لا تَرْفَعُوا أَصْوَاتَكُمْ فَوْقَ صَوْتِ النَّبِيِّ وَلا تَجْهَرُوا لَهُ بِالْقَوْلِ كَجَهْرِ بَعْضِكُمْ لِبَعْضٍ أَنْ تَحْبَطَ أَعْمَالُكُمْ وَأَنْتُمْ لا تَشْعُرُونَ) " وَقَدْ بَيَّنَ تَعَالَى أَنَّ تَوْقِيرَهُ وَاحْتِرَامَهُ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِغَضِّ الصَّوْتِ عِنْدَهُ لا يَكُونُ إِلاَّ مِنَ الَّذِينَ امْتَحَنَ اللَّهُ قُلُوبَهُمْ لِلتَّقْوَى ، أَيْ أَخْلَصَهَا لَهَا وَأَنَّ لَهُمْ بِذَلِكَ عِنْدَ اللَّهِ الْمَغْفِرَةَ وَالْأَجْرَ الْعَظِيمَ ، وَذَلِكَ فِي قَوْلِهِ تَعَالَى : (إِنَّ الَّذِينَ يَغُضُّونَ أَصْوَاتَهُمْ عِنْدَ رَسُولِ اللَّهِ أُولَئِكَ الَّذِينَ امْتَحَنَ اللَّهُ قُلُوبَهُمْ لِلتَّقْوَى لَهُمْ مَغْفِرَةٌ وَأَجْرٌ عَظِيمٌ) " كما قال الشنقيطي في تفسيره .

وقد أنْكَر عمر رضي الله عنه رَفْع الصوت في مسجده صلى الله عليه وسلم ، فَرَوى البخاري مِن طريق السَّائِبِ بْنِ يَزِيدَ قَالَ : كُنْتُ قَائِمًا فِي الْمَسْجِدِ ، فَحَصَبَنِي رَجُلٌ ، فَنَظَرْتُ فَإِذَا عُمَرُ بْنُ الْخَطَّابِ . فَقَالَ : اذْهَبْ فَأْتِنِي بِهَذَيْنِ ، فَجِئْتُهُ بِهِمَا ، قَالَ : مَنْ أَنْتُمَا ؟ أَوْ مِنْ أَيْنَ أَنْتُمَا ؟
قَالا : مِنْ أَهْلِ الطَّائِفِ .

قَالَ : لَوْ كُنْتُمَا مِنْ أَهْلِ الْبَلَدِ لأَوْجَعْتُكُمَا ، تَرْفَعَانِ أَصْوَاتَكُمَا فِي مَسْجِدِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ .

قال الشنقيطي : وَمَعْلُومٌ أَنَّ حُرْمَةَ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بَعْدَ وَفَاتِهِ كَحُرْمَتِهِ فِي أَيَّامِ حَيَاتِهِ ، وَبِهِ تَعْلَمُ أَنَّ مَا جَرَتْ بِهِ الْعَادَةُ الْيَوْمَ مِنِ اجْتِمَاعِ النَّاسِ قُرْبَ قَبْرِهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَهُمْ فِي صَخَبٍ وَلَغَطٍ ، وَأَصْوَاتُهُمْ مُرْتَفِعَةٌ ارْتِفَاعًا مُزْعِجًا كُلُّهُ لا يَجُوزُ ، وَلا يَلِيقُ ، وَإِقْرَارُهُمْ عَلَيْهِ مِنَ الْمُنْكَرِ .

وَقَدْ شَدَّدَ عُمَرُ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ النَّكِيرَ عَلَى رَجُلَيْنِ رَفَعَا أَصْوَاتَهُمَا فِي مَسْجِدِهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، وَقَالَ : لَوْ كُنْتُمَا مِنْ أَهْلِ الْمَدِينَةِ لأَوْجَعَتْكُمَا ضَرْبًا . اهـ .

ذلك أن رسالته صلى الله عليه وسلم هُدى للعالَمين ، وطاعته رَحْمة
(وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ) ، وهِدَاية (وَإِنْ تُطِيعُوهُ تَهْتَدُوا)
ومحبته قُرْبَة (قُلْ لا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا إِلاَّ الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَى)

واتِّبَاعه هِداية ونور
( يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَكُمْ بُرْهَانٌ مِنْ رَبِّكُمْ) " يعني : محمدًا صلى الله عليه وسلم . هذا قول أكثر المفسرين . قاله البغوي .
وجاء بالنور الْمُبِين (وَأَنْزَلْنَا إِلَيْكُمْ نُورًا مُبِينًا) ..

لذا كان أحقّ بالتقدير والتوقير ..


مِن توقير النبي صلى الله عليه وسلم وإجلاله أن لا يُعارَض قول رسول الله صلى الله عليه وسلم بِقول أحد كائنا مَن كان مِن الناس .

كان ابن عباس رضي الله عنهما يقول : أُرَاهم سَيِهْلِكُون أقول : قال النبي صلى الله عليه وسلم ، ويقول : نَهَى أبو بكر وعمر . رواه الإمام أحمد .

قال شيخ الإسلام ابن تيمية : كان عبد الله بن عمر إذا بَيَّن لهم معنى كلام عُمر ، يُنَازِعونه في ذلك ، فيقول لهم : فَقَدِّرُوا أن عُمر نَهَى عن ذلك . أمْر رسول الله صلى الله عليه وسلم أحَقّ أن تَتَّبِعُوه أم عُمر ؟

قال الْحَلِيمي : فَمَعْلوم أن حُقوق رَسول الله صلى الله عليه أجَلّ وأعظم وأكْرَم وألْزَم لَنا وأوْجَب علينا مِن حُقوق السَّادات على مَمَالِيكهم ، والآباء على أولادهم ؛ لأن الله تعالى أنْقَذَنا به مِن النار في الآخرة ، وعَصَم به لَنا أرواحنا وأبداننا وأعراضنا وأموالنا وأهلينا وأولادنا في العاجِلة ، وهَدَانا به ، ، كما إذا أطَعناه أدّانا إلى جنات النعيم ، فأيَّةُ نِعمة تُوازِي هذه النِّعم ؟ وأيَّة مِنّة تُدانِي هذه الْمِنَن ؟
ثم إنه جَلّ ثناؤه ألْزَمَنا طاعته ، وتَوَعّدنا على مَعصيته بالنار ، ووَعَدنا باتِّبَاعِه الجنة ، فأيّ رُتبة تُضاهي هذه الرّتبة ، وأي درجة تُساوي في العمل هذه الدرجة ؟
فَحَقّ علينا إذًا أن نُحِبّه ونُجِلّه ونُعَظِّمه ونَهِيبه أكثر مِن إجلال كُلّ عبدٍ سَيّده ، وكُلّ وَلَدٍ وَالِده ، وبِمِثل هذا نَطَق الكتاب ، ووَرَدَت أوَامِر الله جل ثناؤه ، قال الله عز وجل: (َالَّذِينَ آَمَنُوا بِهِ وَعَزَّرُوهُ وَنَصَرُوهُ وَاتَّبَعُوا النُّورَ الَّذِي أُنْزِلَ مَعَهُ أُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ) ، فأخْبَر أن الفَلاح إنما يَكون لِمَن جَمَع إلى الإيمان به تَعْزِيره ، ولا خلاف في أن التَّعْزير هاهنا : التعظيم ، وقال : (إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ شَاهِدًا وَمُبَشِّرًا وَنَذِيرًا (8) لِتُؤْمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَتُعَزِّرُوهُ وَتُوَقِّرُوهُ) ، فأبَانَ أن حَقّ رَسول الله صلى الله عليه وسلم في أُمّته أن يَكون مُعَزَّزًا مُوَقّرا مَهِيبا ، ولا يُعامَل بالاسْتِرْسَال والْمُبَاسَطة ، كما يُعامِل الأكفاء بعضهم بعضا . اهـ .


وقَالَ ابنُ القيِّمِ : كَانَ السَّلَفُ الطَّيِّبُ يَشْتَدُّ نَكِيرُهُمْ وَغَضَبُهُمْ عَلَى مَنْ عَارَضَ حَدِيثَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِرَأْيٍ أَوْ قِيَاسٍ أَوِ اسْتِحْسَانٍ أَوْ قَوْلِ أَحَدٍ مِنَ النَّاسِ كَائِنًا مَنْ كَانَ، وَيَهْجُرُونَ فَاعِلَ ذَلِكَ، وَيُنْكِرُونَ عَلَى مَنْ يَضْرِبُ لَهُ الأَمْثَالَ، وَلا يُسَوِّغُونَ غَيْرَ الانْقِيَادِ لَهُ وَالتَّسْلِيمِ وَالتَّلَقِّي بِالسَّمْعِ وَالطَّاعَةِ ، وَلا يَخْطُرُ بِقُلُوبِهِمْ التَّوَقُّفُ فِي قَبُولِهِ حَتَّى يَشْهَدَ لَهُ عَمَلٌ أَوْ قِيَاسٌ أَوْ يُوَافِقَ قَوْلَ فُلانٍ وَفُلانٍ ، بَلْ كَانُوا عَامِلِينَ بِقَوْلِهِ: (وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ وَلا مُؤْمِنَةٍ إِذَا قَضَى اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَمْرًا أَنْ يَكُونَ لَهُمُ الْخِيَرَةُ مِنْ أَمْرِهِمْ)، وَبِقَوْلِهِ تَعَالَى: (فَلا وَرَبِّكَ لا يُؤْمِنُونَ حَتَّى يُحَكِّمُوكَ فِيمَا شَجَرَ بَيْنَهُمْ ثُمَّ لا يَجِدُوا فِي أَنْفُسِهِمْ حَرَجًا مِمَّا قَضَيْتَ وَيُسَلِّمُوا تَسْلِيمًا) . اهـ .

ومِن علامات صِدْق مَحَبة النبي صلى الله عليه وسلم تَوقِيره وتَصديقه ونُصرَة سُنّته والذَّبّ والدفاع عن شريعتِه .
قال القسطلاني : ومِن علامات هذه الْمَحَبّة : نَصْر دِين الإسلام بالقول والفعل ، والذَّبّ عن الشريعة المقدّسَة ، والـتَّخَلُّق بأخْلاق الرسول صلى الله عليه وسلم ، في الْجُود والإيثار ، والْحِلْم والصبر والتواضع . اهـ .


ولِكُلّ دعوى حقيقة :


فَصِدق مَحَبَّة النبي صلى الله عليه وسلم له بُرهان .


قال القاضي عياض رحمه الله : علامة مَحبته صلى الله عليه وسلم :


اعلم أن مَن أحب شيئا آثَره وآثر مُوَافقته وإلاّ لم يكن صادقا في حُبّه ، وكان مُدّعِيًا . فالصادق في حُبّ النبي صلى الله عليه وسلم مَن تَظهر علامة ذلك عليه .
وأوّلها : الاقتداء به ، واستعمال سُنّته واتّباع أقواله وأفعاله ، وامتثال أوامره ، واجتناب نواهيه ، والتأدّب بآدابه في عُسره ويُسره ، ومَنْشَطه ومَكْرَهه ..
2 - وإيثار ما شَرعه وحض عليه على هَوى نفسه ومُوافقة شهوته .
3 - ومِن علامات محبة النبي صلى الله عليه وسلم : كَثْرة ذِكْره له ، فمن أحب شيئا أكثر مِن ذِكْره .
4 - ومنها : كثرة شوقه إلى لِقائه . فكُل حَبيب يُحب لِقاء حَبيبه ...
5 - ومِن علاماته مع كثرة ذِكره : تعظيمه له وتوقيره عند ذِكره ، وإظهار الخشوع والانكسار مع سماع اسمه .
6 - ومنها : مَحبته لِمَن أحب النبي صلى الله عليه وسلم ، ومَن هو بِسببه مِن آل بيته وصحابته مِن المهاجرين والأنصار . وعداوة مَن عاداهم ، وبُغْض مَن أبغضهم وسَبّهم . فمن أحبّ شيئا أحبّ مَن يُحِبّ .
7 - ومنها : بُغض مَن أبغض الله ورسوله ، ومعاداة مَن عاداه ، ومُجانبة مَن خالف سنته ، وابتدع في دينه ، واستثقاله كل أمر يُخالف شريعته . ( بِاختصار مِن كتاب " الشفا بتعريف حقوق المصطفى " )

وإن الرَّجُل مِن آحاد البشر ليطلب لنفسه التوقير في قلوب مُحِبِّيه فإن لم يَجِده رَحَل بعد أن تَرَحَّلَتْ مَحَبته مِن قلوبهم !

فلا يَطْلُبَنّ الله توقيره وتوقير نَبِيِّـه في قلبك فلا يُوجد ، فيوشك أن تَتَرَحَّل مَحَبّته ومحبة نَبِيّه صلى الله عليه وسلم .


وَقِّرُوا الله ورسوله صلى الله عليه وسلم وعظموه بتعظيم أمْرِه .
والوقوف عند نَهْيه
والكفّ عن مَحارمه

(فَلْيَحْذَرِ الَّذِينَ يُخَالِفُونَ عَنْ أَمْرِهِ أَنْ تُصِيبَهُمْ فِتْنَةٌ أَوْ يُصِيبَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ )
قال أبو عبد الله الإمام أحمد بن حنبل : أتدري ما الفتنة ؟ الفِتنة الشِّرْك ، لعله إذا رَدّ بعض قَوله أن يَقَع في قلبه شيء مِن الزَّيغ فَيَهْلِك .( يعني : إذا ردّ بعض قول النبي صلى الله عليه وسلم ) .


وما أكثر ما نُجِلّ الناس
ونُعَظِّم أقوال الناس
وذو الجلال وصاحِب المقام أحق بالإجلال
وإن مِن توقير الله إجلال مَن يستحق الإجلال ، وتقديم مَن يستحق التقديم .

ومِن توقير النبي صلى الله عليه وسلم وإجلاله : أن لا يُقدَّم قول غيره على قوله ..
وأن تُتْرَك الأقوال لأجل قوله ..
وأن يُؤخَذ قوله مأخذ التسليم والانقياد ..

وكان أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم و رضي الله عنهم لا يَرضَون بتقديم قول غيره صلى الله عليه وسلم على قوله ، مهما كانت مَنْزِلة القائل وقَدْره ومكانته ..



j,rdv hgkfd wgn hggi ugdi ,sgl




المصدر : منتديات روح الفاتن - من ۩ الــديـــن المُـبين




رد مع اقتباس
قديم 01-19-2016   #2



 عضويتي » 5
 جيت فيذا » Apr 2014
 آخر حضور » منذ 6 يوم (03:32 PM)
آبدآعاتي » 171,014
موآضيعي » 377
الاعجابات المتلقاة » 7
 حاليآ في »
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه Saudi Arabia
جنسي  »  Male
آلديآنة  » مسلم ♡
آلقسم آلمفضل  » الاسلامي ♡
آلعمر  » 17 سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » لن أقول ♔
الحآلة آلآن  »
نظآم آلتشغيل  » Windows 7
عدد الاوسمة  »
 التقييم » …… is an unknown quantity at this point
مشروبك   pepsi
قناتك action
اشجع ithad

اصدار الفوتوشوب : Adobe Photoshop 7,0 My Camera:

تمبلري هنا My twitter


اوسمتي

…… غير متواجد حالياً

افتراضي رد: توقير النبي صلى الله عليه وسلم



يعطيك العافيه على الطرح الراائع
تميز وابداع
لاحُرمنآ من جديدك القاااادم
ودي واحتراااامي




رد مع اقتباس
قديم 01-19-2016   #3



 عضويتي » 422
 جيت فيذا » Sep 2014
 آخر حضور » منذ أسبوع واحد (07:11 PM)
آبدآعاتي » 931,200
موآضيعي » 1948
الاعجابات المتلقاة » 24777
 حاليآ في » روح الفاتن
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه Bahrain
جنسي  »  Male
آلديآنة  » مسلم ♡
آلقسم آلمفضل  » الاسلامي ♡
آلعمر  » 17 سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » مرتبط ♡
الحآلة آلآن  »
نظآم آلتشغيل  » Windows 7
عدد الاوسمة  »
 التقييم » جٌــمـوح ❥ is on a distinguished road
مشروبك   star-box
قناتك max
اشجع hilal

اصدار الفوتوشوب : Adobe Photoshop 7,0 My Camera:

My Flickr تمبلري هنا My twitter

мч ѕмѕ ~
ما عجبي موت المحبين
في الهوى ..
و لكـــن
بقاء العاشقين
عجيبُ ..


اوسمتي

جٌــمـوح ❥ غير متواجد حالياً

افتراضي رد: توقير النبي صلى الله عليه وسلم



.






جزاك الله خيرا
وجعله في ميزان حسناتكك


مواضيع : جٌــمـوح ❥



رد مع اقتباس
قديم 01-20-2016   #4



 عضويتي » 728
 جيت فيذا » Jan 2015
 آخر حضور » 07-08-2018 (01:02 PM)
آبدآعاتي » 130,799
موآضيعي » 223
الاعجابات المتلقاة » 11282
 حاليآ في » الجبيل
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه Saudi Arabia
جنسي  »  Male
آلديآنة  » مسلم ♡
آلقسم آلمفضل  » الاسلامي ♡
آلعمر  » 17 سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » مرتبط ♡
الحآلة آلآن  »
نظآم آلتشغيل  » Windows 7
عدد الاوسمة  »
 التقييم » الهاجس has a reputation beyond reputeالهاجس has a reputation beyond reputeالهاجس has a reputation beyond reputeالهاجس has a reputation beyond reputeالهاجس has a reputation beyond reputeالهاجس has a reputation beyond reputeالهاجس has a reputation beyond reputeالهاجس has a reputation beyond reputeالهاجس has a reputation beyond reputeالهاجس has a reputation beyond reputeالهاجس has a reputation beyond repute
مشروبك   7up
قناتك action
اشجع ithad

اصدار الفوتوشوب : Adobe Photoshop 7,0 My Camera:

My Flickr تمبلري هنا My twitter


اوسمتي

الهاجس غير متواجد حالياً

افتراضي رد: توقير النبي صلى الله عليه وسلم



,












جزاك الله خير على الطرح القيًم

دام عطائك وحضورك
ودي




رد مع اقتباس
قديم 01-20-2016   #5



 عضويتي » 604
 جيت فيذا » Dec 2014
 آخر حضور » 12-26-2017 (04:24 AM)
آبدآعاتي » 932,200
موآضيعي » 8366
الاعجابات المتلقاة » 44328
 حاليآ في » بِقِلَبِ آمـَيْ
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه Saudi Arabia
جنسي  »  Male
آلديآنة  » مسلم ♡
آلقسم آلمفضل  » الاسلامي ♡
آلعمر  » 17 سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » مرتبط ♡
الحآلة آلآن  »
نظآم آلتشغيل  » Windows 7
عدد الاوسمة  »
 التقييم » آناقهہ جنوبيهہ♔ has a reputation beyond reputeآناقهہ جنوبيهہ♔ has a reputation beyond reputeآناقهہ جنوبيهہ♔ has a reputation beyond reputeآناقهہ جنوبيهہ♔ has a reputation beyond reputeآناقهہ جنوبيهہ♔ has a reputation beyond reputeآناقهہ جنوبيهہ♔ has a reputation beyond reputeآناقهہ جنوبيهہ♔ has a reputation beyond reputeآناقهہ جنوبيهہ♔ has a reputation beyond reputeآناقهہ جنوبيهہ♔ has a reputation beyond reputeآناقهہ جنوبيهہ♔ has a reputation beyond reputeآناقهہ جنوبيهہ♔ has a reputation beyond repute
مشروبك   pepsi
قناتك mbc
اشجع hilal

اصدار الفوتوشوب : Adobe Photoshop 7,0 My Camera:

My Flickr تمبلري هنا My twitter

мч ѕмѕ ~
أنآ [بآلصمت لي حكمة ]
رؤآهآ ؤآحدٍ مجنؤن ،
ؤ أنآ [ بالهرج لي مبدآ]
آدآري دؤم ميزآنه


اوسمتي

آناقهہ جنوبيهہ♔ غير متواجد حالياً

افتراضي رد: توقير النبي صلى الله عليه وسلم



بارك الله فيك
جزاك كل خير




رد مع اقتباس
قديم 01-20-2016   #6



 عضويتي » 431
 جيت فيذا » Sep 2014
 آخر حضور » 04-07-2019 (12:46 AM)
آبدآعاتي » 41,162
موآضيعي » 947
الاعجابات المتلقاة » 7156
 حاليآ في » جده!
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه Saudi Arabia
جنسي  »  Male
آلديآنة  » مسلم ♡
آلقسم آلمفضل  » الاسلامي ♡
آلعمر  » 17 سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » مرتبط ♡
الحآلة آلآن  »
نظآم آلتشغيل  » Windows 7
عدد الاوسمة  »
 التقييم » شَتآت رُوح has a reputation beyond reputeشَتآت رُوح has a reputation beyond reputeشَتآت رُوح has a reputation beyond reputeشَتآت رُوح has a reputation beyond reputeشَتآت رُوح has a reputation beyond reputeشَتآت رُوح has a reputation beyond reputeشَتآت رُوح has a reputation beyond reputeشَتآت رُوح has a reputation beyond reputeشَتآت رُوح has a reputation beyond reputeشَتآت رُوح has a reputation beyond reputeشَتآت رُوح has a reputation beyond repute
مشروبك   pepsi
قناتك action
اشجع hilal

اصدار الفوتوشوب : Adobe Photoshop 7,0 My Camera:

My Flickr تمبلري هنا My twitter

мч ѕмѕ ~
...
لستُ حمقآء لكنى احب اتظآهر بالغبآء
لأرى الى اى مدى يصل خبث الآخرون!
...


اوسمتي

شَتآت رُوح غير متواجد حالياً

افتراضي رد: توقير النبي صلى الله عليه وسلم



-






جَزّآَِكـ آِللَهُ خَيْراً
عِلْىَ طَيّب مَآ طَرِحْت طَرْحٌ قَيْمٌ جِدَاً
رَبِيْ يَعْطِيْكَـ العَآفِيَه
بَآنْتِظَآرِ جَدِيْدِكـَ آلمُمَيَّزْ
لَك كُلً آلوِدْ وَ آلوَرِد
....،،




رد مع اقتباس
قديم 01-20-2016   #7



 عضويتي » 6
 جيت فيذا » Apr 2014
 آخر حضور » منذ 2 يوم (02:46 AM)
آبدآعاتي » 226,221
موآضيعي » 1259
الاعجابات المتلقاة » 15542
 حاليآ في » ArAr City
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه Saudi Arabia
جنسي  »  Male
آلديآنة  » مسلم ♡
آلقسم آلمفضل  » الاسلامي ♡
آلعمر  » 17 سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » مرتبط ♡
الحآلة آلآن  »
نظآم آلتشغيل  » Windows 7
عدد الاوسمة  »
 التقييم » بحة شمالي has a reputation beyond reputeبحة شمالي has a reputation beyond reputeبحة شمالي has a reputation beyond reputeبحة شمالي has a reputation beyond reputeبحة شمالي has a reputation beyond reputeبحة شمالي has a reputation beyond reputeبحة شمالي has a reputation beyond reputeبحة شمالي has a reputation beyond reputeبحة شمالي has a reputation beyond reputeبحة شمالي has a reputation beyond reputeبحة شمالي has a reputation beyond repute
مشروبك   7up
قناتك mbc
اشجع naser

اصدار الفوتوشوب : Adobe Photoshop 7,0 My Camera:

My Flickr تمبلري هنا My twitter


اوسمتي

بحة شمالي غير متواجد حالياً

افتراضي رد: توقير النبي صلى الله عليه وسلم



الف شكر على الموضوع الرائع

الله يعطيك العافية

ننتظر جديدك

تحيتي لك




رد مع اقتباس
قديم 01-20-2016   #8



 عضويتي » 41
 جيت فيذا » May 2014
 آخر حضور » 02-02-2019 (09:24 PM)
آبدآعاتي » 728,376
موآضيعي » 4646
الاعجابات المتلقاة » 50650
 حاليآ في » جدھہ♥.
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه Saudi Arabia
جنسي  »  Female
آلديآنة  » سٌنية ♡
آلقسم آلمفضل  » التقني ♡
آلعمر  » 27 سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » غير مرتبطه ♡
الحآلة آلآن  »
نظآم آلتشغيل  » Windows 7
عدد الاوسمة  »
 التقييم » ❞ ضَيٍ آلقُمَر ✦• has a reputation beyond repute❞ ضَيٍ آلقُمَر ✦• has a reputation beyond repute❞ ضَيٍ آلقُمَر ✦• has a reputation beyond repute❞ ضَيٍ آلقُمَر ✦• has a reputation beyond repute❞ ضَيٍ آلقُمَر ✦• has a reputation beyond repute❞ ضَيٍ آلقُمَر ✦• has a reputation beyond repute❞ ضَيٍ آلقُمَر ✦• has a reputation beyond repute❞ ضَيٍ آلقُمَر ✦• has a reputation beyond repute❞ ضَيٍ آلقُمَر ✦• has a reputation beyond repute❞ ضَيٍ آلقُمَر ✦• has a reputation beyond repute❞ ضَيٍ آلقُمَر ✦• has a reputation beyond repute
مشروبك   water
قناتك mbc
اشجع ithad

اصدار الفوتوشوب : Adobe Photoshop 7,0 My Camera:

My Flickr تمبلري هنا My twitter


اوسمتي

❞ ضَيٍ آلقُمَر ✦• غير متواجد حالياً

افتراضي رد: توقير النبي صلى الله عليه وسلم










جزاكك الله خير ع طرحكك القيم
اسال الله ان يرزقكك فسيح الجنات
دمتِ بحفظ المولى ..




رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الله, النبي, توقير, عليه, وسلم
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
حب النبي صلى الله عليه وسلم لزوجه خديجة رضي الله عنها أنثى من نقآء ۩ رطب مسمعك ومتع عينيك 19 08-29-2018 03:49 PM
مقام خديجة رضي الله عنها عند النبي صلى الله عليه وسلم عشير الحب ۩ الــديـــن المُـبين 20 02-18-2016 11:22 PM
توقير النبي صلى الله عليه وسلم أنـفــآس ۩ الــديـــن المُـبين 8 01-05-2016 02:05 AM
كرم النبي صلى الله عليه وسلم رآآم ❣ ۩ الــديـــن المُـبين 9 10-28-2015 01:15 AM
عدل النبي صلى الله عليه وسلم وجودي غير ۩ الــديـــن المُـبين 13 05-01-2015 12:18 AM


Loading...


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
TranZ By Almuhajir
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas