فوائد وتأملات في مطلع سورة الأعراف - منتديات روح الفاتن
 

 

 

 الله يحييك معنآ هـنـا

                      

      


 
العودة   منتديات روح الفاتن > ۩ رُوح الفـاتن الإسلآميّـة ۩ > ۩ الــديـــن المُـبين
 

۩ الــديـــن المُـبين يختصّ بالمواضيع الإسَلامية والجماعه وحبيبنا صلى الله عليه وسلم ( مذهب أهل السنّة والجمَاعة )

فوائد وتأملات في مطلع سورة الأعراف

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ إن الحمد لله رب العالمين، منزل الكتاب المبين، على نبيه الصادق المصدوق الأمين، المبعوث رحمة للعالمين، والصلاة والسلام عليه وعلى آله وصحبه أجمعين، ومن اتبعهم

عدد المعجبين4الاعجاب

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 10-31-2014
نسمة هدوء غير متواجد حالياً
    Female
اوسمتي
وسآم شكر وتقدير للمشآرك بدورة التوآقيع الاحترآفيه  وسآم عيد الاضحى المبآرك . 20 12 
 عضويتي » 508
 جيت فيذا » Oct 2014
 آخر حضور » منذ 4 يوم (04:50 PM)
آبدآعاتي » 76,666
موآضيعي » 592
الاعجابات المتلقاة » 5817
 حاليآ في »
دولتي الحبيبه »  Turkey
جنسي  »  Male
آلديآنة  » سٌني ♡
آلقسم آلمفضل  » الأدبي ♡
آلعمر  » 20 سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » لن أقول ♔
الحآلة آلآن  »
عدد الاوسمة  »
 التقييم » نسمة هدوء has a reputation beyond reputeنسمة هدوء has a reputation beyond reputeنسمة هدوء has a reputation beyond reputeنسمة هدوء has a reputation beyond reputeنسمة هدوء has a reputation beyond reputeنسمة هدوء has a reputation beyond reputeنسمة هدوء has a reputation beyond reputeنسمة هدوء has a reputation beyond reputeنسمة هدوء has a reputation beyond reputeنسمة هدوء has a reputation beyond reputeنسمة هدوء has a reputation beyond repute
مشروبك   cola
قناتك action
اشجع hilal
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي فوائد وتأملات في مطلع سورة الأعراف



بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

إن الحمد لله رب العالمين، منزل الكتاب المبين، على نبيه الصادق المصدوق الأمين، المبعوث رحمة للعالمين، والصلاة والسلام عليه وعلى آله وصحبه أجمعين، ومن اتبعهم بإحسان إلى يوم الدين، أما بعد:

منزلة القرآن في نفوس أهله منزلة عظيمة لا يصفها شعور ولا يعبر عنها لفظ، إلا من فتح الله عليه ببعض فتوحات التعبير فيحسن وصف ذلك الشعور، كما أن لبعض السور خاصة دون غيرها في نفس المؤمن مكانة مختلفة يجهلها حتى صاحبها؛ فتحدث فيه تأثيرًا غير اعتيادي أثناء التلاوة والتدبر بما لامست به وجدانه أو وشغاف قلبه.

وإن لمطلع سورة الأعراف هذه المنزلة غير الاعتيادية في نفسي، مما دعاني إلى تدوين بعض التأملات والوقفات مع أوائل آي سورة الأعراف.

سورة الأعراف مكية النزول إلا ثمان آيات منها، وهي من قوله تعالى: {وَاسْأَلْهُمْ عَنِ الْقَرْيَة} [الأعراف: 163] إلى قوله تعالى: {وَإِذْ نَتَقْنَا الْجَبَلَ فَوْقَهُم} [الأعراف: 171]

وللمكي من سور القرآن الكريم مواضيع وأساليب معينة ومحاور خاصة، تدور حول عقيدة التوحيد وبداية الخلق والتذكير بالأمم السابقة وعاقبة تكذيبها لما بعث به الأنبياء جميعًا، وهو توحيد الله دينًا قيمًا خالصًا.

(المص) من الحروف المقطعة التي اختلف فيها المفسرون، وأرجح الأقوال أنها من العلم الذي اختص به الله تعالى آثره لنفسه، إلا أن بعض العلماء والعارفين قد ربطوا هذه الحروف بتعظيم القرآن، فلا تأتي هذه الحروف في بداية سورة إلا ويذكر فيها تعظيم القرآن الكريم وتمجيده.

إن دعوة التوحيد وعظمتها تتطلب التسليم الكامل بالأخذ بمقتضياتها علمًا وعملًا وتبليغًا، وتحمل مشقات هذا الدعوة المباركة فلا تضيق بها الصدور من القبول أو التسليم، أو تفتر عنها الجوارح عملًا، أو تحزن النفوس من إعراض المعرضين في مرحلة التبليغ؛ {فَلَا يَكُنْ فِي صَدْرِكَ حَرَجٌ مِنْهُ لِتُنْذِرَ بِهِ} [الأعراف: 2]

ثم تنتقل الآيات من مرحلة التسليم بهذه الدعوة إلى مرحلة أخرى {وَلَا تَتَّبِعُوا مِنْ دُونِهِ أَوْلِيَاءَ} [الأعراف: 3] وهو خطاب التحذير والإنذار من الشوائب التي تشوب العقيدة الصافية، بما يُدخله عليها الأئمة المضلون أو الكفار المكذبون أو الأعداء المشوهون.

ثم ينتقل سياق الآيات بما يقتضيه حال الإنذار إلى حال العظة والاعتبار بذكر عاقبة من عاند التبليغ والإنذار من الأمم السابقة، وهي عاقبة الخسران والهلاك، والعاقل من اعتبر بغيره قبل أن يعتبر به وآمن وأسلم ونجا من مكر الله واستدراجه وفجأة العذاب {فَجَاءَهَا بَأْسُنَا بَيَاتًا أَوْ هُمْ قَائِلُونَ} [الأعراف: 4]

فلقد انتهت المهلة وحل العذاب وتقطعت الأسباب؛ فما بقي إلا حال الحسرة والندامة (إنَّا كُنَّا ظَالِمِينَ) [الأعراف: 5]؛ فتصف الآيات هذا الحال البائس الذي يقتضي الاعتراف بالجريمة؛ فلا سبيل للنجاة أو التدارك والتصحيح، وتستمر الآيات في ذكر عاقبة المكذبين في يوم الفصل.

وما ذُكرت عاقبة المجرمين إلا ويلازمها ذكر عاقبة المؤمنين المصدقين في كل سور القرآن الكريم {فَمَنْ ثَقُلَتْ مَوَازِينُهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ} [الأعراف: 8] وللرسل يومئذ مقال فهم الشهداء على الفئتين، والفئتان شاهدتان على نفسيهما أيضًا {فَلَنَسْأَلَنَّ الَّذِينَ أُرْسِلَ إِلَيْهِمْ وَلَنَسْأَلَنَّ الْمُرْسَلِين} [الأعراف: 6]

ثم تعود السورة إلى استعراض بداية الخلق وقصة استخلاف آدم عليه السلام في الأرض، وغواية إبليس لآدم وزوجه وذريتهما، وتستمر المكائد الشيطانية لغواية *** البشرية وصرفهم عن جادة الحق منذ خلق آدم عليه السلام وحتى قيام الساعة. وقصة مكيدة إبليس لآدم عليه السلام قصة مشهورة، خلد فيها التاريخ أول توبة وعودة إلى الله تعالى بعد الاعتراف بالذنب. والتوبة بحد ذاتها محض فضل واجتباء من الله تعالى، فألهمهما كلمة الإنابة {رَبَّنَا ظَلَمْنَا أَنْفُسَنَا وَإِنْ لَمْ تَغْفِرْ لَنَا وَتَرْحَمْنَا لَنَكُونَنَّ مِنَ الْخَاسِرِينَ} [الأعراف: 23]

من المعلوم أن جريمة العجب والكبر هي أول ما عُصي به الله تعالى منذ خلق آدم عليه السلام، حين أعجبت الشيطان نفسه المخلوقة من مادة نارية في طبيعتها أقوى من تلك الطينية التي خُلق منها آدم {أَنَا خَيْرٌ مِنْهُ خَلَقْتَنِي مِنْ نَارٍ وَخَلَقْتَهُ مِنْ طِينٍ} [الأعراف: 12]

وقد سبق إبليس آدم في طاعة الله بملازمته للملائكة، فلم يكن من صنف الملائكة إنما كان ملازمًا لهم، وذكر المفسرون أنه أعبد الجن حينها على الإطلاق لملازمته للملائكة في عبادتهم لله بنفس القوة والاستمرارية.

ورغم عصيان إبليس إلا أن الله تعالى قد أجاب دعوته في إمهاله لغواية البشرية {إِنَّكَ مِنَ الْمُنْظَرِينَ } [الأعراف: 15] فشاءت إرادة الله إمهال الظالمين مع وليهم إبليس إلى أن يكون عذاب الدنيا والآخرة؛ فحكمة الله تعالى تقضي أن يجعل للجنة أهلًا وللنار أهلًا، ولو شاء الله لجمعهم على الهدى.

وبدأت سلسلة الغواية الشيطانية وتنفيذ إبليس لوعيده المشئوم بإضلال آدم قبل ذريته؛ فقد تيقن بعاقبته والخلود في النار، وأبى إلا أن يجمع فريقه من أصحاب السعير، فأمعن في الخديعة حين تلبس بلبوس الناصحين، وهذا ديدن المضلين من بعده {فَدَلَّاهُمَا بِغُرُورٍ} [الأعراف: 22] وزين لهما المعصية فسماها بغير اسمها وأظهرها بغير شكلها وكأن فيها الفوز والخلود {إِلَّا أَنْ تَكُونَا مَلَكَيْنِ أَوْ تَكُونَا مِنَ الْخَالِدِينَ} [الأعراف: 20]

وسيق آدم وزوجه إلى خديعة إبليس، وتمت المعصية بالأكل من الشجرة المنهي عنها، ورافق المعصية شؤمها فـ{بدَتْ لَهُمَا سَوْآتُهُمَا} [الأعراف: 22] فللمعصية تبعات شؤم آنية ناهيك عن العقوبة الآجلة.

إلا أن اللطف الرباني تجلى بمناداة الله وعتابه لآدم وزوجه {وَنَادَاهُمَا رَبُّهُمَا أَلَمْ أَنْهَكُمَا} [الأعراف: 22] فما عوتب أحد إلا والمعاتب يرجو عودته وارتداعه؛ فكان لهما من العقل ما يجعلهما يتحملان مسؤولية خطأهما، بخلاف ما يفعله ذريتهما الكافرون من بعدهما، حين يتعذرون بإضلال المضلين لهم وتنصلهم من مسؤولية الذنب {رَبَّنَا إِنَّا أَطَعْنَا سَادَتَنَا وَكُبَرَاءَنَا فَأَضَلُّونَا السَّبِيلَ} [الأحزاب: 67]

واستمر اللطيف في لطفة بإقالة عثرة آدم وزوجه وستر عيبهما {يَا بَنِي آدَمَ قَدْ أَنْزَلْنَا عَلَيْكُمْ لِبَاسًا يُوَارِي سَوْآتِكُمْ} [الأعراف: 26] ولباس التقوى خير ما أنعم به على بني آدم، وهو مجمع فضائل النفس البشرية كلها؛ فالتقوى ماحية للذنوب ساترة للعيوب مرققة للقلوب ومفضية إلى رضا علام الغيوب.


هذا وإن أصبت فمن الله وإن أخطأت فمن نفسي والشيطان، وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين.



t,hz] ,jHlghj td l'gu s,vm hgHuvht




المصدر : منتديات روح الفاتن - من ۩ الــديـــن المُـبين




رد مع اقتباس
قديم 10-31-2014   #2



 عضويتي » 23
 جيت فيذا » Apr 2014
 آخر حضور » 02-08-2015 (12:40 PM)
آبدآعاتي » 8,152
موآضيعي » 3
الاعجابات المتلقاة » 1803
 حاليآ في »
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه
جنسي  »
آلديآنة  »
آلقسم آلمفضل  »
آلعمر  »
الحآلة آلآجتمآعية  »
الحآلة آلآن  »
نظآم آلتشغيل  »
عدد الاوسمة  »
 التقييم » نـآدر جـــداً has a reputation beyond reputeنـآدر جـــداً has a reputation beyond reputeنـآدر جـــداً has a reputation beyond reputeنـآدر جـــداً has a reputation beyond reputeنـآدر جـــداً has a reputation beyond reputeنـآدر جـــداً has a reputation beyond reputeنـآدر جـــداً has a reputation beyond reputeنـآدر جـــداً has a reputation beyond reputeنـآدر جـــداً has a reputation beyond reputeنـآدر جـــداً has a reputation beyond reputeنـآدر جـــداً has a reputation beyond repute
مشروبك
قناتك
اشجع

اصدار الفوتوشوب : My Camera:


اوسمتي

نـآدر جـــداً غير متواجد حالياً

افتراضي



_


الله يعطيك العافيةة لجمال طرحك .




رد مع اقتباس
قديم 10-31-2014   #3



 عضويتي » 422
 جيت فيذا » Sep 2014
 آخر حضور » منذ أسبوع واحد (01:13 PM)
آبدآعاتي » 931,200
موآضيعي » 1948
الاعجابات المتلقاة » 24777
 حاليآ في » روح الفاتن
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه Bahrain
جنسي  »  Male
آلديآنة  » مسلم ♡
آلقسم آلمفضل  » الاسلامي ♡
آلعمر  » 17 سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » مرتبط ♡
الحآلة آلآن  »
نظآم آلتشغيل  » Windows 7
عدد الاوسمة  »
 التقييم » جٌــمـوح ❥ is on a distinguished road
مشروبك   star-box
قناتك max
اشجع hilal

اصدار الفوتوشوب : Adobe Photoshop 7,0 My Camera:

My Flickr تمبلري هنا My twitter

мч ѕмѕ ~
ما عجبي موت المحبين
في الهوى ..
و لكـــن
بقاء العاشقين
عجيبُ ..


اوسمتي

جٌــمـوح ❥ غير متواجد حالياً

افتراضي رد: فوائد وتأملات في مطلع سورة الأعراف



جزاك الله خيرا خييه
وجعله في ميزان حسناتكك
..


مواضيع : جٌــمـوح ❥



رد مع اقتباس
قديم 10-31-2014   #4



 عضويتي » 5
 جيت فيذا » Apr 2014
 آخر حضور » 07-12-2019 (03:32 PM)
آبدآعاتي » 171,014
موآضيعي » 377
الاعجابات المتلقاة » 7
 حاليآ في »
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه Saudi Arabia
جنسي  »  Male
آلديآنة  » مسلم ♡
آلقسم آلمفضل  » الاسلامي ♡
آلعمر  » 22 سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » مرتبطه ♡
الحآلة آلآن  »
نظآم آلتشغيل  » Windows 7
عدد الاوسمة  »
 التقييم » بيرفكت is an unknown quantity at this point
مشروبك   pepsi
قناتك action
اشجع ithad

اصدار الفوتوشوب : Adobe Photoshop 7,0 My Camera:

تمبلري هنا My twitter


اوسمتي

بيرفكت غير متواجد حالياً

افتراضي رد: فوائد وتأملات في مطلع سورة الأعراف



جزاك الله خير
طرح جميل وراقـي
دام التألق... ودام عطاء نبضك
كل الشكر لهذا الإبداع,والتميز
لك مني كل التقدير ...!!
وبآنتظار روائع جديدك بكل شوق...!!

ودي وعبق وردي ..




رد مع اقتباس
قديم 11-01-2014   #5



 عضويتي » 22
 جيت فيذا » Apr 2014
 آخر حضور » 01-24-2015 (05:20 AM)
آبدآعاتي » 19,481
موآضيعي » 429
الاعجابات المتلقاة » 5019
 حاليآ في »
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه
جنسي  »
آلديآنة  »
آلقسم آلمفضل  »
آلعمر  »
الحآلة آلآجتمآعية  »
الحآلة آلآن  »
نظآم آلتشغيل  »
عدد الاوسمة  »
 التقييم » صمت الخوآطر has a reputation beyond reputeصمت الخوآطر has a reputation beyond reputeصمت الخوآطر has a reputation beyond reputeصمت الخوآطر has a reputation beyond reputeصمت الخوآطر has a reputation beyond reputeصمت الخوآطر has a reputation beyond reputeصمت الخوآطر has a reputation beyond reputeصمت الخوآطر has a reputation beyond reputeصمت الخوآطر has a reputation beyond reputeصمت الخوآطر has a reputation beyond reputeصمت الخوآطر has a reputation beyond repute
مشروبك
قناتك
اشجع

اصدار الفوتوشوب : My Camera:


اوسمتي

صمت الخوآطر غير متواجد حالياً

افتراضي رد: فوائد وتأملات في مطلع سورة الأعراف







رد مع اقتباس
قديم 11-01-2014   #6



 عضويتي » 4
 جيت فيذا » Apr 2014
 آخر حضور » منذ 14 ساعات (01:25 PM)
آبدآعاتي » 974,375
موآضيعي » 6661
الاعجابات المتلقاة » 355
 حاليآ في »
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه Saudi Arabia
جنسي  »  Male
آلديآنة  » مسلم ♡
آلقسم آلمفضل  » الترفيهي ♡
آلعمر  » 26 سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » مخطوبه ♔
الحآلة آلآن  »
نظآم آلتشغيل  » Windows 10
عدد الاوسمة  »
 التقييم » شٌـمْـوًّخٌ has a reputation beyond reputeشٌـمْـوًّخٌ has a reputation beyond reputeشٌـمْـوًّخٌ has a reputation beyond reputeشٌـمْـوًّخٌ has a reputation beyond reputeشٌـمْـوًّخٌ has a reputation beyond reputeشٌـمْـوًّخٌ has a reputation beyond reputeشٌـمْـوًّخٌ has a reputation beyond reputeشٌـمْـوًّخٌ has a reputation beyond reputeشٌـمْـوًّخٌ has a reputation beyond reputeشٌـمْـوًّخٌ has a reputation beyond reputeشٌـمْـوًّخٌ has a reputation beyond repute
مشروبك   bison
قناتك mbc4
اشجع hilal

اصدار الفوتوشوب : Adobe Photoshop 9 CS2 My Camera:

تمبلري هنا My twitter


اوسمتي

شٌـمْـوًّخٌ متواجد حالياً

افتراضي رد: فوائد وتأملات في مطلع سورة الأعراف



جَزآگ اللهُ خَيرَ آلجَزآءْ..،
جَعَلَ يومَگ نُوراً وَسُروراً
وَجَبآلاُ مِنِ آلحَسنآتْ تُعآنِقُهآ بُحوراً..
جَعَلَهُا آلله في مُوآزيَنَ آعمآلَگ
دَآمَ لَنآ عَطآئُگ




رد مع اقتباس
قديم 11-02-2014   #7



 عضويتي » 334
 جيت فيذا » Aug 2014
 آخر حضور » 01-02-2016 (06:53 AM)
آبدآعاتي » 9,432
موآضيعي » 156
الاعجابات المتلقاة » 1456
 حاليآ في »
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه Algeria
جنسي  »  Male
آلديآنة  » مسلم ♡
آلقسم آلمفضل  » الاسلامي ♡
آلعمر  » 17 سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » مرتبط ♡
الحآلة آلآن  »
نظآم آلتشغيل  » Windows 7
عدد الاوسمة  »
 التقييم » أعجبت بك ♥ has a reputation beyond reputeأعجبت بك ♥ has a reputation beyond reputeأعجبت بك ♥ has a reputation beyond reputeأعجبت بك ♥ has a reputation beyond reputeأعجبت بك ♥ has a reputation beyond reputeأعجبت بك ♥ has a reputation beyond reputeأعجبت بك ♥ has a reputation beyond reputeأعجبت بك ♥ has a reputation beyond reputeأعجبت بك ♥ has a reputation beyond reputeأعجبت بك ♥ has a reputation beyond reputeأعجبت بك ♥ has a reputation beyond repute
مشروبك   7up
قناتك abudhabi
اشجع ithad

اصدار الفوتوشوب : Adobe Photoshop 7,0 My Camera:

تمبلري هنا My twitter


اوسمتي

أعجبت بك ♥ غير متواجد حالياً

افتراضي رد: فوائد وتأملات في مطلع سورة الأعراف



,
جَزآكِ آلله خيرآ
و آثآبكِ آلله و نفْع بَكِ
مـــودتيٍ
,




رد مع اقتباس
قديم 12-02-2014   #8



 عضويتي » 508
 جيت فيذا » Oct 2014
 آخر حضور » منذ 4 يوم (04:50 PM)
آبدآعاتي » 76,666
موآضيعي » 592
الاعجابات المتلقاة » 5817
 حاليآ في »
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه Turkey
جنسي  »  Male
آلديآنة  » سٌني ♡
آلقسم آلمفضل  » الأدبي ♡
آلعمر  » 20 سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » لن أقول ♔
الحآلة آلآن  »
نظآم آلتشغيل  » Windows 7
عدد الاوسمة  »
 التقييم » نسمة هدوء has a reputation beyond reputeنسمة هدوء has a reputation beyond reputeنسمة هدوء has a reputation beyond reputeنسمة هدوء has a reputation beyond reputeنسمة هدوء has a reputation beyond reputeنسمة هدوء has a reputation beyond reputeنسمة هدوء has a reputation beyond reputeنسمة هدوء has a reputation beyond reputeنسمة هدوء has a reputation beyond reputeنسمة هدوء has a reputation beyond reputeنسمة هدوء has a reputation beyond repute
مشروبك   cola
قناتك action
اشجع hilal

اصدار الفوتوشوب : Adobe Photoshop 7,0 My Camera:

تمبلري هنا My twitter


اوسمتي

نسمة هدوء غير متواجد حالياً

افتراضي رد: فوائد وتأملات في مطلع سورة الأعراف



شكرا لمروركمْ




رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
سورة الأعراف / عبد الباسط عبد الصمد راام ۩ رطب مسمعك ومتع عينيك 14 08-27-2018 01:54 PM
سورة الأعراف القارئ الشيخ خالد الجليل بحة شمالي ۩ رطب مسمعك ومتع عينيك 19 08-25-2018 03:43 PM
فوائد الشيح عيونك دنيتي ▲صــحــتَـــك أهـــم 22 06-10-2015 09:16 PM
فوائد العسل, فوائد العنب, فوائد الرمان... بلسم الروح ▲صــحــتَـــك أهـــم 13 05-01-2015 01:32 AM


Loading...


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
TranZ By Almuhajir
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas